معروضات بوذية باكستانية في الولايات المتحدة

Tue Aug 9, 2011 11:38am GMT
 

من بولا روجو

نيويورك 9 أغسطس اب (رويترز) - يفتتح معرض لأعمال نحتية بوذية نادرة وأعمال من الذهب والبرونز في متحف المجتمع الآسيوي اليوم الثلاثاء بعد رحلة طويلة ومضنية من باكستان.

وكثير من هذه الأعمال لم يعرض من قبل في الولايات المتحدة وجاءت من منطقة جاندهاران الباكستانية الثرية تاريخيا.

وكان من المقرر في البداية عرض هذه الاعمال في مارس اذار لكن حواجز طرق ومشكلات متعلقة بالتأشيرة الأمريكية لمسؤولين باكستانيين يرافقون هذه الأعمال وقانونا باكستانيا جديدا كلها عوامل عطلت افتتاح المتحف حتى الشهر الجاري.

وقالت ميليسا تشيو مديرة متحف المجتمع الآسيوي "عملية جلب المعروضات في حد ذاتها كانت حدثا كبيرا... داخل الساحة السياسية واجهت الولايات المتحدة وباكستان تحديات على مدى الستة أشهر أو السنة المنصرمة. من الواضح ان كوننا منظمة غير حكومية كان له أثر واسع."

وأغلب الأعمال في هذا المعرض الذي يستمر ثلاثة أشهر تحت عنوان "تراث باكستان البوذي.. فنون جاندهاران" مقترضة من المتحف الوطني في كراتشي ومتحف لاهور.

وانتعش الفن البوذي بشمال غرب باكستان بين القرنين الثاني والرابع في منطقة قرب بيشاور في وقتنا الراهن.

وقالت تشيو "كانت ثقافة مبكرة. كانت ثقافة بوذية وكانت واحدة من أولى المناسبات التي نرى فيها بوذا ممثلا بهذه الطريقة الرمزية."

من ابرز الأعمال في المتحف عمل نحتي اسمه (رؤية لجنة بوذا) من القرن الرابع وتمثال مجنح لأفروديت وقد استندت إلى عمود من القرن الأول.

د م - أ ف (من)