ملك البحرين يشكل لجنة مستقلة لتقصي الحقائق في الاضطرابات الاخيرة

Wed Jun 29, 2011 12:48pm GMT
 

(لاضافة مقتبسات)

المنامة 29 يونيو حزيران (رويترز) - قالت وكالة الانباء البحرينية ان ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى ال خليفة أمر اليوم الاربعاء بتشكيل لجنة مستقلة لتقصي الحقائق مهمتها التحقيق في اسابيع من الاحتجاجات التي هزت المملكة في وقت سابق من العام.

وجاءت هذه الخطوة قبل الحوار الوطني المقرر ان يبدأ يوم السبت الذي قالت الحكومة البحرينية انه فرصة للاصلاح والمصالحة.

وشنت السلطات في البحرين التي تحكمها أسرة سنية حملة للقضاء على الاحتجاجات التي قادها في الاغلب شيعة يشكلون اغلبية السكان.

وقال الشيخ حمد في جلسة استثنائية للحكومة ان هناك حاجة لمعرفة تفاصيل ما حدث في فبراير شباط ومارس آذار وتقييم تلك الاحداث كما وقعت في الحقيقة.

وقال الشيخ حمد في بيان نقلته وكالة الانباء البحرينية انه بعد عدد من المشاورات بعضها جرى مع المفوضة السامية للامم المتحدة لحقوق الانسان أمر بتشكيل لجنة مستقلة للتحقيق في حقيقة ما حدث في فبراير ومارس.

ونقلت عنه الوكالة قوله "من أجل ذلك وبعد القيام بالعديد من الاستشارات ومن بينها مكتب المفوض السامي لحقوق الانسان بالامم المتحدة فقد أمرنا بانشاء لجنة مستقلة لتقصي الحقائق في أحداث فبراير ومارس الماضيين وتشكيلها من أشخاص ذوي سمعة عالمية وعلى دراية واسعة بالقانون الدولي لحقوق الانسان ممن ليس لهم دور في الحكومة وبعيدين عن المجال السياسي الداخلي وتم اختيار اعضائها نظرا لمكانتهم ومنجزاتهم على مستوى العالم."

ولم يتسن على الفور الوصول الى زعماء من المعارضة للتعليق على كيف يمكن لهذه الخطوة ان تؤثر على مشاركتهم في الحوار الوطني الذي لم تعلن جماعات معارضة بعد ما اذا كانت ستشارك فيه.

واتهم حكام البحرين المحتجين المطالبين بالديمقراطية بأن لديهم أجندة طائفية بدعم من ايران الشيعية.

ويقول عدد كبير من الشيعيين الذي ينفون عن انفسهم هذه التهمة انهم من تحملوا تبعات الحملة التي شنتها السلطات واعتقلت خلالها مئات وفصلت خلالها ما يصل إلى ألفين.

أ ف - ع ش (سيس)