منظمة الصحة العالمية.. اختبارات الدم الخاصة بالسل معيبة ويجب وقفها

Wed Jul 20, 2011 1:47pm GMT
 

جنيف 20 يوليو تموز (رويترز) - دعت منظمة الصحة العالمية اليوم الاربعاء الى الوقف الفوري لاستخدام اختبارات الدم الخاصة بتحديد مرض السل النشط قائلة انها معيبة وتعرض ملايين الاشخاص للخطر.

وقال مسؤولون بالمنظمة ان ادوات الاختبار تنتجها شركات غربية في الغالب وتصدرها للدول النامية لانها لم تجتاز المعايير التنظيمية في الدول الغنية.

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة بعد عام من التحليل "اظهرت دلائل كثيرة جدا ان اختبارات الدم أعطت مستوى غير مقبول من النتائج الخاطئة" التي ادت الى اخطاء في التشخيص واخطاء في العلاج.

واظهرت دراسات ان ما لا يقل عن نصف الاختبارات اشارت الى وجود المرض عند اشخاص لا يعانون منه بينما أعطت نتائج تبين عدم وجود المرض عند مرضى يعانون منه. وقال ماريو رافيليوني رئيس قسم مكافحة السل بمنظمة الصحة العالمية "لذا فإنها (الاختبارات) تعرض حياة المرضى للخطر."

ووفقا لما ذكرته المنظمة فإن ما لا يقل عن مليوني اختبار تجرى كل عام في نحو 17 دولة فقيرة من بينها الصين والهند وتنفذ كلها تقريبا من قبل اطباء وعاملين في مجال الصحة بالقطاع الخاص او شبه الخاص.

وقالت في بيان "تحث منظمة الصحة العالمية الدول على وقف اختبارات الدم غير الدقيقة وغير المقبولة والاعتماد بدلا من ذلك على الاختبارات الميكروبيولوجية والجزيئية كما توصي المنظمة."

م ر ح - ر ف (من)