مسؤولون .. العثور على مقبرة جماعية في شمال افغانستان

Thu Oct 20, 2011 4:32pm GMT
 

كابول 20 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون افغان انه عثر اليوم الخميس على مقبرة جماعية ربما تعود الى عدة عقود مضت تضم عشرات الجماجم في شمال افغانستان.

وقال فايز محمد توحيدي المتحدث باسم حاكم اقليم طخار ان قرويين اكتشفوا المقبرة في منطقة الرستاق بالاقليم.

وقدر توحيدي ومسؤولون اخرون عدد الجثث المكتشفة بين 20 الى 30. وقال توحيدي ان تحقيقا أوليا اظهر ان المقبرة تعود الى نحو 70 عاما بينما قدر سكان محليون اخرون ان الجثث تعود الى 15 عاما فقط.

وقال "نجري تحقيقا ومن غير الواضح عدد الجثث الاخرى التي دفنت في هذه المقبرة."

ويعتقد عبد المؤمن وهو رجل مسن من قرية سار الثياب القريبة من موقع اكتشاف المقبرة انها تعود الى بين 15 و20 عاما إبان الحرب الاهلية في افغانستان عندما كان أحد قادة المنطقة ويدعى بيرم قول يتمركز هناك.

وقال ان الكثير من الناس صنفوا باعتبارهم "عناصر مناهضة للحكومة" وقتلوا.

ونفى بيرم قول - وهو برلماني افغاني سابق - اي دور له في عمليات القتل وقال اليوم الخميس ان المقبرة تعود الى زمان ابعد عندما غزت القوات السوفيتية أفغانستان في 1979 وزعم ان جميع الجماجم هي لمقاتلين مجاهدين.

ولا تبعد منطقة الرستاق كثيرا عن موقع اغتيال زعيم المجاهدين وبطل المقاومة أحمد شاه مسعود في 2001 .

س م خ - ر ف (سيس)