أمير سعودي: أدلة قوية على مخطط إيراني لقتل سفير السعودية في واشنطن

Wed Oct 12, 2011 1:03pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وتعقيب)

لندن 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال الأمير تركي الفيصل الرئيس السابق للمخابرات السعودية اليوم الأربعاء إن هناك أدلة قوية على أن إيران وراء مخطط لاغتيال سفير السعودية في واشنطن.

وقال الامير تركي في مؤتمر للصناعة في لندن "... كم الأدلة في القضية هائل ويظهر بوضوح مسؤولية ايرانية رسمية عنه."

وأضاف "هذا غير مقبول. لابد وأن يدفع أحد في ايران الثمن." وقال ان هذا الثمن يجب ان يكون بالشروط المقبولة وفقا للاعراف والممارسات المعمول بها في ايران ودول اخرى.

وقالت السلطات الامريكية امس إنها أحبطت مخططا وضعه رجلان يرتبطان باجهزة الأمن الايرانية لاغتيال السفير السعودي عادل الجبير. وألقي القبض على واحد منهما الشهر الماضي ويعتقد أن الآخر في ايران.

ونفت ايران الاتهامات وعبرت عن غضبها.

ودعا الامير تركي السلطات الايرانية الى المساعدة وتقديم المسؤولين عن محاولة الاغتيال للعدالة.

وقال "ايا كان المسؤول عن هذا في الحكومة الايرانية فإننا نأمل أن تقدمه السلطات الإيرانية للعدالة بغض النظر عن مدى ارتفاع مستوى هذا الشخص."

وأضاف "من الواضح أن هذا عمل... كيف أصفه؟ إجرامي جدا في نواياه. وضع مؤامرة لاغتيال ممثل دولة في دولة أخرى والاستعانة ببارونات المخدرات وشخصيات أخرى من هذا النوع لتحقيق هذا. هذا يفوق الوصف."   يتبع