ميانمار لم تفرج عن راهب بوذي قاد احتجاجات شوارع في 2007

Wed Oct 12, 2011 2:19pm GMT
 

(اضافة لتوضح انه مازال سجينا)

يانجون 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - مازال راهب بوذي بارز رددت أنباء ان حكومة ميانمار أفرجت عنه اليوم الاربعاء في اطار عفو عن الاف السجناء محبوسا بعد تقارير متضاربة.

والراهب شين جمبيرا كان أحد قادة (تحالف الرهبان البوذيين لعموم بورما) الذي لعب دورا بارزا في مسيرات الشوارع عام 2007 التي قمعها المجلس العسكري الذي كان يحكم البلاد انذاك.

وكان جمبيرا في السابعة والعشرين من العمر عندما حكم عليه بالسجن لمدة 68 عاما في 2007 .

وقال نشطاء محليون انه افرج عنه من سجن كالاي وهو واحد من عدة سجون في بورما تأوي ساسة ونشطاء سياسيين.

لكن المحامي آي مينت أبلغ رويترز ان فحص سجلات السجن أظهرت انه مازال في السجن.

وقالت منظمة العفو الدولية في بيان بالبريد الالكتروني "العفو الدولية تواصل حث سلطات ميانمار على الافراج عنه فورا وبلا شروط."

أ ف - ر ف (سيس)