هولندا تفضل فرض عقوبات أكثر صرامة على إيران

Wed Nov 23, 2011 12:11pm GMT
 

أمستردام 23 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال وزير خارجية هولندا يوري روسينتال اليوم الأربعاء إن هولندا تريد توسيع نطاق عقوبات الاتحاد الاوروبي على إيران بما في ذلك اتخاذ إجراءات ضد البنك المركزي الايراني لوقف أنواع معينة من تدفقات الاموال.

وأضاف روسينتال أنه يجب وقف التحويلات الايرانية للنقد والذهب التي تتجنب العقوبات القائمة بالفعل ويجب وضع أسماء مسؤولين كبار في الحكومة على قائمة العقوبات وبحث فرض عقوبات جديدة على قطاعي النفط والغاز في إيران.

ووافق الاتحاد الاوروبي من حيث المبدأ أمس الثلاثاء على فرض عقوبات على نحو 200 شخصية وشركة ومنظمة إيرانية ليضاف ذلك إلى الاجراءات التي فرضتها الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا بسبب شكوك بأن إيران تحاول تطوير أسلحة نووية.

ورفضت إيران المجموعة الاخيرة من العقوبات وقالت إن مثل هذه الخطوات لن تؤدي إلا إلى زيادة الدعم الشعبي الايراني للبرنامج الايراني الذي تصر طهران على أن أهدافه سلمية.

وقالت الخارجية الهولندية في بيان "الوزير قلق للغاية من دور إيران في المنطقة. وبالاضافة إلى ذلك فإن الوكالة الدولية للطاقة الذرية قلقة للغاية من تنفيذ إيران عمليات ضرورية لصنع قنبلة ذرية."

وأضافت الوزارة "يجب أن يتخذ مجلس الوزراء (في الاتحاد الاوروبي) القرار في أول ديسمبر لفرض هذه العقوبات التي يجب أن تصيب الحكومة الايرانية في مقتل."

ي ا - ر ف (سيس)