أمريكا:ادانة مدير تلفزيون في تونس تثير القلق بشأن حرية التعبير

Thu May 3, 2012 12:51pm GMT
 

تونس 3 مايو ايار (رويترز)- قال سفير الولايات المتحدة في تونس اليوم الخميس انه يشعر بقلق بالغ و خيبة أمل عقب ادانة مدير قناة نسمة بسبب عرض فيلم ايراني يجسد الذات الالهية في محاكمة وصفت بانها عمقت من الانقسامات بين الإسلاميين والعلمانيين في البلاد.

وقضت محكمة تونسية اليوم الخميس بتغريم نبيل القروي مدير قناة نسمة 2400 دينار (1550 دولارا) بتهمة الاساءة للاخلاق الحميدة وتعكير صفو النظام العام بسبب عرض فيلم الرسوم المتحركة "برسيبوليس" الحائز على جائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي عام 2007 .

وتدور أحداث الفيلم الفرنسي الامريكي حول فتاة صغيرة تنشأ في إيران ويشمل مشهدا يجسد الذات الإلهية.

وقال الإسلاميون إن عرض فيلم الرسوم المتحركة وجه إهانة للمسلمين ومثل استفزازا متعمدا. وقال بعض السلفيين إن مدير القناة يجب أن يعدم.

وفي اول رد فعل دولي انتقد سفير الولايات المتحدة في تونس جوردون جراي قرار ادانة مدير قناة نسمة.

وقال "إدانته تثير قلقا بالغا بشأن التسامح وحرية التعبير في تونس الجديدة. نفهم ان السيد القروي له حق الطعن في الادانة ونأمل ان يتم حل هذه القضية بطريقة تضمن حرية التعبير وهي حق اساسي حرم منه التونسيون في عهد زين العابدين بن علي."

وأضاف جراي في البيان الذي ارسل لرويترز عبر البريد الالكتروني "إنني أشعر بقلق بالغ وخيبة أمل عقب ادانة (مدير) قناة نسمة بسبب بث فيلم رسوم متحركة سبق الموافقة على توزيعه من قبل الحكومة التونسية."

(تغطية صحفية للنشرة العربية طارق عمارة من تونس - تحرير رفقي فخري - هاتف 0020225783292)

(سيس)