حركة الشباب الصومالية تتوعد بشن حرب على كينيا

Thu Oct 27, 2011 6:20pm GMT
 

(لإضافة اصابة جنود كينيين في اشتباك وتفاصيل)

مقديشو 27 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - دعت حركة الشباب الصومالية اليوم الخميس انصارها في كينيا إلى شن ضربة كبيرة ردا على التدخل العسكري الذي تقوم به كينيا في الصومال منذ 12 يوما.

وارسلت كينيا جنودا وأسلحة ثقيلة الى جنوب الصومال للقضاء على المتمردين المرتبطين بتنظيم القاعدة الذين تنحي نيروبي باللائمة عليهم في سلسلة من حوادث الخطف على الأراضي الكينية وتوغلات متكررة عبر الحدود.

وتقدمت الوحدات الكينية على عدة جبهات إلى جانب القوات الحكومية الصومالية وميليشيات حليفة نحو معاقل الشباب وقصفت طائرة مقاتلة ميناء كيسمايو يوم الاحد.

وقال الشيخ مختار ربه أبو منصور المسؤول الكبير بحركة الشباب أمام حشد تجمع في مظاهرة "وقت مطالبة كينيا بوقف الحرب فات. الخيار الوحيد هو قتالها. لقد بدأت الحرب يا كينيا وعليك أن تواجهي العواقب."

وقال المتحدث العسكري الكيني ايمانويل شيرشير لرويترز ان القوات الكينية اشتبكت مع مقاتلي الشباب في جنوب الصومال إلى الشرق من بلدة تدعى تبدة اليوم الخميس وان جنديين كينيين اصيبا وتم اجلاؤهم.

وقال "حدث قتال اليوم بين الشباب وقواتنا. وتمكنا من قتل تسعة من الشباب."

وقال المتحدث باسم الشباب شيخ عبد العزيز ابو مصعب لرويترز ان مقاتلي الشباب نصبوا كمينا لأربعة مركبات عسكرية كينية قرب تبدة. ولم يذكر اي تفاصيل بشأن الخسائر البشرية.

وحث المسؤول في الشباب المتعاطفين مع الجماعة في كينيا على تجنب الهجمات بالقنابل التي ضربت العاصمة نيروبي يوم الاثنين مما اسفر عن مقتل شخص واحد واصابة 29 آخرين. وقالت الشرطة اليوم الخميس ان جميع المصابين باستثناء ستة منهم عادوا الى منازلهم.   يتبع