بريانكا ابنة راجيف غاندي تدخل عالم السياسة

Tue Jan 17, 2012 8:38pm GMT
 

راي باريلي (الهند) 17 يناير كانون الثاني (رويترز) - انضمت بريانكا غاندي الى حملة الانتخابات في أهم ولاية سياسيا في الهند اليوم الثلاثاء لتضفي بريقا علي سباق يشهد تنافسا صعبا وتجتذب الاضواء من شقيقها راهول الوريث الواضح لسلالة نهرو-غاندي الحاكمة.

وبقيت بريانكا (40 عاما) التي تحمل أوجه شبه شديدة مع جدتها رئيسة الوزراء السابقة انديرا غاندي التي كانت تعرف بلقب "المرأة الحديدية في الهند" بعيدة في الاغلب حتى الان عن أروقة السياسة الهندية.

وترأس والدتها سونيا غاندي الايطالية المولد حزب المؤتمر الحاكم. ويجري اعداد شقيقها الاكبر راهول لتولي القيادة حيث يراهن بقوة على اداء الحزب في ولاية اوتار براديش في الانتخابات التي ستجري هناك في فبراير شباط-مارس اذار وستكون مؤشرا حاسما في الانتخابات العامة التي ستجري في غضون عامين.

ولم تجتذب حملة راهول في منطقة يعصف بها الفقر بولاية اوتار براديش اهتماما اعلاميا كبيرا اليوم الثلاثاء حيث ركزت شبكات الاخبار على اخته التي يرى كثيرون انها الزعيم الطبيعي للحزب الذي فقد منذ فترة طويلة هيمنته على الساحة السياسية في الهند.

لكن بريانكا اوضحت انها ستقوم بحملة في اكبر الولايات تعدادا للسكان (200 مليون نسمة) من اجل شقيقها.

وقالت في اجتماع مرتجل مع عمال مصنع عاطلين في دائرة امها الانتخابية راي باريلي "اذا اراد راهول ان اقوم بالحملة فانني سأفعل ذلك". وأضافت "سوف أفعل أي شيء يريد مني ان أفعله."

ر ف - ع ع (سيس)