الشرطة التونسية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق احتجاج

Thu Oct 27, 2011 9:59pm GMT
 

تونس 27 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال شهود لرويترز ان الشرطة التونسية استخدمت الغاز المسيل للدموع اليوم الخميس لتفريق مئات الاشخاص الذين يحتجون في بلدة سيدي بوزيد على شطب نتائج لحزب في الانتخابات.

وكان مسؤولو انتخابات قالوا في وقت سابق انهم الغوا المقاعد التي فاز بها حزب العريضة الشعبية الذي يتزعمه الهاشمي الحامدي في ست مناطق انتخابية بسبب انتهاكات في حملة تمويل. وحصل الحزب على العديد من الاصوات في سيدي بوزيد.

ر ف - ع ع (سيس)