الامم المتحدة ترسل فريقا انسانيا إلى سوريا يوم السبت

Thu Aug 18, 2011 9:24pm GMT
 

الامم المتحدة 18 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤول بالأمم المتحدة اليوم الخميس ان الامم المتحدة تخطط لإرسال فريق إلى سوريا يوم السبت لتقييم الوضع الانساني بعد الحملة الامنية العنيفة التي شنتها الحكومة على المتظاهرين المطالبين بالديمقراطية.

وقال دبلوماسي لرويترز طلب عدم الكشف عن هويته ان فاليري اموس وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسقة الإغاثة الطارئة قالت امام اجتماع مغلق لمجلس الامن الدولي التابع للامم المتحدة بخصوص سوريا ان دمشق سمحت لفريق يقوده مكتب تنسيق الشؤون الانسانية بزيارة سوريا يوم السبت.

وتحث اموس والامين العام للامم المتحدة بان جي مون سوريا منذ مايو ايار على السماح لفريق من الامم المتحدة بتقييم الموقف الانساني في البلاد بعد ان سحقت قوات الجيش والشرطة المظاهرات المعارضة للحكومة التي اندلعت في مارس آذار استجابة لانتفاضات "الربيع العربي" في دول اخرى.

وقال الدبلوماسي ان اموس قالت امام المجلس ان زيارة يوم السبت يجب الا تكون عرضا تقدمه سوريا مرة واحدة وان فريقها سيحتاج لدخول كل المناطق في سوريا دون اعاقة.

والقت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الانسان نافي بيلاي خطابا ايضا امام مجلس الامن وقالت في الاجتماع المغلق ان جرائم ضد الانسانية ربما تكون قد ارتكبت في سوريا. واشارت إلى امكانية احالة المجلس الامر إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

واكدت تصريحاتها محتوى تقرير صادر عن مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان في جنيف في وقت سابق اليوم الخميس اورد تفصيلا اعمالا وحشية ارتكبتها القوات السورية بشهادات ادلى بها لاجئون. واشار هذا التقرير ايضا إلى أن الجرائم التي ارتكبت ستحال إلى المحكمة الجنائية الدولية.

ا ج-ر ف (سيس)