مقتل 13 جنديا امريكيا في هجوم انتحاري في كابول

Sat Oct 29, 2011 4:58pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

كابول 29 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قتل انتحاري يقود سيارة ملغومة 13 جنديا امريكيا في العاصمة الافغانية كابول اليوم السبت في اكثر الهجمات البرية دموية على القوة التي يقودها حلف شمال الاطلسي في عشر سنوات من الحرب في افغانستان.

وقال متحدث باسم قوة المعاونة الامنية الدولية (ايساف) في كابول "يمكننا تأكيد ان 13 عضوا في قوة المعاونة الامنية الدولية ماتوا." ولم يعط مزيدا من التفاصيل.

واكد متحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) في وقت لاحق ان الجنود الثلاثة عشر القتلى امريكيون.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الافغانية ان ثلاثة مدنيين وضابط شرطة قتلوا ايضا في الهجوم على قافلة لعربات عسكرية.

وباستثناء تحطم الطائرات يعتبر هجوم اليوم الحادث الاكثر دموية للقوات الاجنبية منذ بدء الحرب في 2001 .

والهجمات المميتة نادرة نسبيا في كابول التي تحظى بحراسة كثيفة بالمقارنة مع جنوب افغانستان وشرقها لكن هجوم اليوم يأتي بعد اقل من شهرين على تنفيذ متمردين لهجوم استمر 20 ساعة على السفارة الامريكية في العاصمة

وقع الهجوم على قافلة ايساف في الصباح في منطقة دار الامان في غرب المدينة قرب المتحف الوطني.

ويوجد بالمنطقة ايضا القصر الملكي السابق الذي اصبح انقاضا الان الى جانب عدد من الادارات الحكومية وقواعد عسكرية افغانية واجنبية.   يتبع