ليفربول يزيد معاناة ارسنال بفوزه عليه 2-صفر (قدم)

Sat Aug 20, 2011 3:11pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

لندن 20 أغسطس اب (رويترز) - ازدادت معاناة ارسنال اليوم السبت بخسارته أمام ضيفه ليفربول في استاد الإمارات بهدفين مقابل لا شيء جاء أولهما عبر لاعبه ارون رامسي عن طريق الخطأ في مرماه والثاني سجله لويس سواريز قبل النهاية بعد أن لعب الفريق اللندني بعشرة لاعبين للمرة الثانية في مباراتين متتاليتين بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبدأ ارسنال - الذي يدربه ارسين فينجر والذي لا يزال يعاني جراء رحيل القائد السابق سيسك فابريجاس ومن إصابات وإيقافات - المباراة بطريقة سيئة حين خسر جهود المدافع لوران كوشيلني بسبب الإصابة بعد ربع ساعة فقط من البداية.

وازداد الأمر سوءا حين طرد إيمانويل فريمبونج وهو أحد أفضل لاعبي ارسنال في مشاركته الأولى كأساسي في الدوري الممتاز لحصوله على الإنذار الثاني عقب تدخل خشن ضد لوكاس قبل 20 دقيقة من النهاية.

وافتتح ليفربول التسجيل حين ارتدت الكرة من صدر رامسي لتسكن الشباك في الدقيقة 78 قبل أن يضمن سواريز مهاجم اوروجواي لفريقه أول فوز في استاد الإمارات في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وقال كيني دالجليش مدرب ليفربول لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "نحن سعداء. إنه أحد الملاعب التي يصعب اللعب فيها."

وفي وقت سابق حقق نيوكاسل يونايتد الفوز في مباراة قمة شمال شرق انجلترا عندما سجل رايان تيلور هدفا في الدقيقة 62 ليقوده للتغلب 1- صفر خارج ملعبه على سندرلاند.

وأنهى سندرلاند اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد المدافع فيل باردسلي.

ولم تظهر علامات على تحسن الأوضاع بالنسبة لارسنال بعد أسبوع صعب انتقل خلاله الاسباني فابريجاس إلى برشلونة ودخل خلاله المدرب فينجر في مشاكل مع الاتحاد الاوروبي لكرة القدم بسبب مخالفة قواعد الإيقاف.   يتبع