بولندا تتراجع في حملة ضد الفساد باتحاد الكرة بسبب كأس اوروبا (قدم)

Thu Dec 1, 2011 3:53pm GMT
 

وارسو أول ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أعلنت بولندا انها لن تسعى الى ايقاف أو فصل رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم قريبا رغم مزاعم فساد خشية أن تتعرض استضافة البلاد لبطولة كأس اوروبا 2012 للخطر.

وكان أعضاء في البرلمان البولندي ووسائل اعلام حثوا بولندا على اقالة جريجورس لاتو رئيس الاتحاد بعدما أبلغت وزيرة الرياضة ايوانا موكا الادعاء بانه قد يكون متورطا في قضية فساد.

لكن نظرا لان بولندا ستشترك مع اوكرانيا في استضافة كأس اوروبا 2012 للمرة الاولى في تاريخها فانها سترغب في تجنب اي نزاع مع الاتحاد الاوروبي لكرة القدم وباتت مترددة في فرض رئيس مؤقت على الاتحاد.

وقال متحدث باسم الحكومة للاذاعة البولندية اليوم الخميس "نحن في وقت دقيق للغاية قبل كأس اوروبا 2012 وأي خطوات مفاجئة لا ينصح بها."

وأضاف "لكن بعد نهاية البطولة أعتقد انه سيتعين علينا علاج الموقف بشكل ما."

وتعرض الاتحاد البولندي لكرة القدم في السابق لعدة فضائح فساد ادت الى تعليق صلاحياته وتعيين هيئة مؤقتة لادارة شؤونه من جانب القضاء.

ع ت - م ف غ (ريض)