مانشستر سيتي يتجاوز أسبوعا صعبا ويحقق الفوز في بلاكبيرن (قدم)

Sat Oct 1, 2011 4:20pm GMT
 

(لإضافة نتائج وتفاصيل)

لندن أول أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - وضع مانشستر سيتي نهاية رائعة لأسبوع صعب حين سحق مضيفه بلاكبيرن روفرز 4-صفر اليوم السبت ليواصل بدايته الرائعة في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم ويظل متساويا في النقاط مع مانشستر يونايتد في صدارة الترتيب.

وواصل يونايتد حامل اللقب بدوره مسيرته الخالية من الهزائم بانتصاره 2-صفر على ضيفه نوريتش سيتي بفضل هدفين في الشوط الثاني عن طريق اندرسون وداني ويلبيك. وبقي يونايتد في المركز الأول بفارق الأهداف عن سيتي بعد أن جمع كل منهما 19 نقطة من المباريات السبع الأولى.

وقبل ذلك تغلب ليفربول 2-صفر على غريمه التقليدي إيفرتون في القمة رقم 185 بينهما بفضل هدفين قبل النهاية من اندي كارول ولويس سواريز. ولعب ايفرتون لأكثر من ساعة بعشرة لاعبين بعد طرد جاك رودويل في الدقيقة 23.

وقفز نيوكاسل يونايتد للمركز الثالث حتى غد الأحد على الأقل بعد أن حقق الفوز خارج أرضه 2-1 على ولفرهامبتون واندرارز الذي خسر مباراته الرابعة على التوالي.

وألحق استون فيلا الهزيمة الرابعة على التوالي بضيفه ويجان اثليتيك بعد أن هزمه 2-صفر في استاد فيلا بارك وتعادل سندرلاند 2-2 مع وست بروميتش البيون بعدما تأخر 2-صفر في الدقائق الخمس الأولى في ملعبه باستاد النور.

وخرج سيتي فائزا على بلاكبيرن بفضل أربعة أهداف في الشوط الثاني سجلها اندي جونسون وماريو بالوتيلي والبديلين سمير نصير وستيفان سافيتش لكن المهاجم الارجنتيني سيرجيو اجويرو خرج في الشوط الأول بسبب إصابة في أعلى الفخذ.

وسينضم اجويرو الآن في قائمة الغائبين عن صفوف سيتي إلى مواطنه كارلوس تيفيز لكن لأسباب مختلفة تماما بعدما قرر النادي إيقاف تيفيز بسبب تجاهله طلب المدرب روبرتو مانشيني بالمشاركة كبديل في مباراة ضد بايرن ميونيخ في دوري أبطال اوروبا يوم الثلاثاء الماضي.

س ب - م ف غ (ريض)