تولوز ومونبلييه يهدران فرصة الانفراد بالصدارة في دوري فرنسا (قدم)

Sat Oct 1, 2011 9:43pm GMT
 

باريس أول أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أهدر تولوز ومونبلييه فرصة للانفراد بصدارة دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بعدما فقد كل منهما نقاطا خارج أرضه أمام فريق متعثر اليوم السبت.

وسيلعب باريس سان جيرمان مع اولمبيك ليون في أبرز مباريات هذه الجولة غدا الأحد وفوز أحدهما سيضعه في الصدارة منفردا.

وبقي رصيد تولوز 17 نقطة متساويا مع باريس سان جيرمان وليون بعد خسارته 3-صفر أمام سوشو حين سجل موديبو مايجا - الذي رفض اللعب في اغسطس اب الماضي وطالب بالرحيل قبل أن يعتذر - هدفين أحدهما في البداية والاخر قبل النهاية.

وتلقت شباك سوشو صاحب المركز العاشر عشرة أهداف حين خسر اخر مباراتين في الدوري لكنه أوقف التراجع بعد أن لعب بثقة وأدى مباراة جيدة.

ويملك مونبلييه 17 نقطة ايضا من تسع مباريات بعد أن انتفض قبل النهاية ليتعادل 2-2 مع بوردو الذي تراجع للمركز الثالث عشر.

وسجل يونس بلهندة هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة 88 ليقلص الفارق لمونبلييه قبل أن يسجل هيلتون هدف التعادل.

وطرد مابو يانجا مبيوا لاعب مونبلييه قبل نهاية المباراة وتلقى مارك بلانوس لاعب بوردو بطاقة حمراء مباشرة بعد 24 دقيقة فقط.

ويشعر جمهور بوردو بالإحباط بسبب سوء اداء الفريق الفائز باللقب في 2009 لدرجة أن البعض قاطع شراء منتجات النادي في حملة على موقع فيسبوك على الانترنت.

وتقدم لوريان للمركز الخامس بعد فوزه 2-صفر على فالنسيان بينما انتهت كل المباريات الاخرى في دوري الأضواء بالتعادل 1-1.

س ب - م ف غ (ريض)