البديل هرنانديز ينقذ مانشستر يونايتد أمام ليفربول (قدم)

Sat Oct 15, 2011 2:30pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل ومقتبسات)

من مايك كوليت

لندن 15 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أحرز ستيفن جيرارد هدفا في أول مشاركة أساسية له منذ سبعة أشهر قبل أن يسجل خافيير هرنانديز هدف التعادل بضربة رأس قرب النهاية ليتعادل ليفربول 1-1 مع مانشستر يونايتد باستاد انفيلد في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم السبت.

ووضع جيرارد - الذي عاد لصفوف ليفربول عقب التعافي من اصابة في عضلات أعلى الفخذ - الكرة في الشباك في الدقيقة 68 بتسديدة من ركلة حرة احتسبت لصالح تشارلي ادم عقب خطأ ضد ريو فرديناند خارج منطقة الجزاء.

لكن قبل تسع دقائق من النهاية سدد هرنانديز - الذي شارك في الدقيقة 76 بديلا للمدافع فيل جونز - بالرأس في شباك ليفربول بعد أن لمس داني ويلبك الكرة إثر ركلة ركنية.

وبقي يونايتد في صدارة الترتيب برصيد 20 نقطة من ثماني مباريات على الأقل حتى يلعب مانشستر سيتي ضد استون فيلا في وقت لاحق اليوم السبت. ويحتل ليفربول المركز الخامس وله 14 نقطة.

وقال جيرارد لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "لم تكن أفضل ركلة حرة سددتها. حاولت أن أضعها من فوق الحائط لكن الحظ وقف معي."

وأضاف "نشأت وأنا أحلم بالمشاركة في هذه المباريات ولا يوجد أسوأ من الجلوس في المدرجات.. العودة للملعب مرة أخرى أمر رائع."

وقال فرديناند مدافع يونايتد الذي غاب لفترة طويلة أيضا بسبب الاصابة "من الرائع العودة بعد الغياب عن هذه المباراة في اخر ثلاث مرات. أنا سعيد بخروجنا بنقطة."   يتبع