انترناسيونالي يخسر مجددا بعد انتفاضة كاتانيا (قدم)

Sat Oct 15, 2011 6:51pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

روما 15 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - واصل انترناسيونالي موسمه المتواضع وخسر 2-1 أمام مضيفه كاتانيا اليوم السبت بعد أن تقدم بهدف مبكر لكنه تلقى هزيمته الرابعة في ست مباريات بدوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم اليوم السبت.

ووضع استيبان كامبياسو انترناسيونالي في المقدمة في الدقيقة السادسة في بداية رائعة لفريق المدرب كلاوديو رانييري بعد عرض واثق في الشوط الأول.

لكن كاتانيا سجل هدفين في أول خمس دقائق من الشوط الثاني ليقلب المباراة رأسا على عقب.

ونجح سيرجيو الميرون في ادراك التعادل لكاتانيا بشكل رائع بعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني قبل أن يحرز فرانشيسكو لودي الهدف الثاني من ركلة جزاء ليحقق الفريق الصقلي فوزا مستحقا.

وارتقى كاتانيا الى المركز السادس في الترتيب برصيد تسع نقاط بينما جمع انترناسيونالي الذي خسر اخر مباراتين له تحت قيادة مدربه الجديد رانييري اربع نقاط فقط ويواجه خطر التراجع الى منطقة الهبوط بعد مباريات غد الأحد.

واحتاج انترناسيونالي - الذي عاد الى اللعب بعد توقف لمدة اسبوعين بسبب المباريات الدولية - الى ست دقائق فقط لتسجيل هدف التقدم وسط الامطار في صقلية.

وارسل مايكون تمريرة عرضية من ناحية اليمين قابلها كامبياسو بشكل رائع ووضع الكرة في الشباك ليسجل اللاعب الارجنتيني هدفه الثاني هذا الموسم.

وبدا أن الهدف سيقلل من عزيمة كاتانيا الذي كافح لصنع فرص في الشوط الأول أمام انترناسيونالي الذي بدا انه مصمم على وضع هزيمته بملعبه 3-صفر أمام نابولي في مباراته السابقة بالدوري وراء ظهره.   يتبع