26 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 18:29 / منذ 6 أعوام

مانشستر يونايتد يتعثر في ملاحقته لسيتي المتصدر (قدم)

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

لندن 26 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أضاع مانشستر يونايتد فرصة لتقليص الفارق مع غريمه المتصدر مانشستر سيتي بتعادله 1-1 مع ضيفه نيوكاسل يونايتد في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم السبت.

وبعدما تقدم مانشستر يونايتد بهدف في بداية الشوط الثاني عن طريق خافيير هرنانديز نجح ديمبا با في إدراك التعادل لنيوكاسل من ركلة جزاء مثيرة للجدل ليبقي مانشستر يونايتد الذي يدربه اليكس فيرجسون على بعد أربع نقاط من سيتي الذي سيحل ضيفا على ليفربول غدا الأحد.

وقال فيرجسون لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية بعد احتساب ركلة جزاء ضد المدافع ريو فرديناند بسبب عرقلة حاتم بن عرفة ”لقد كان قرارا صاعقا. لقد كلفنا.“

وبفضل ثنائية ايمانويل اديبايور بقي توتنهام هوتسبير في المركز الثالث بعدما عوض تأخره ليفوز 3-1 على مضيفه وست بروميتش البيون في حين تخلص تشيلسي من تراجعه في الفترة الأخيرة ليفوز 3-صفر على ضيفه ولفرهامبتون واندرارز ويمنح مدربه اندريه فيلاس بواش دفعة معنوية.

ويملك مانشستر سيتي 34 نقطة يليه مانشستر يونايتد وله 30 نقطة ثم توتنهام برصيد 28 نقطة ونيوكاسل برصيد 26 نقطة فتشيلسي ولديه 25 نقطة.

وسجل فرانكو دي سانتو هدفا في المراحل الأخيرة ليفوز ويجان اثليتيك 2- 1 على سندرلاند. وتراجع بلاكبيرن روفرز إلى ذيل الترتيب بخسارته 3-1 أمام ستوك سيتي في وقت سابق.

وتعثر مانشستر يونايتد على أرضه في دوري أبطال اوروبا هذا الموسم وبعد تعادله مع بنفيكا البرتغالي الأسبوع الماضي عانى مرة أخرى في مواجهة نيوكاسل محليا رغم طرد جوناس جوتيريس لاعب نيوكاسل في الدقيقة 79.

ورغم الأداء الجيد للحارس تيم كرول مع مانشستر يونايتد نجح نيوكاسل في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 64 حين احتسب الحكم مايك جونز ركلة جزاء رغم أنه بدا وكأن فرديناند استخلص الكرة بطريقة سليمة من بن عرفة.

ونفذ با ركلة الجزاء بنجاح تاركا فيرجسون الغاضب يحتج على حكام المباراة.

كما ضاعت من مانشستر يونايتد الذي أهدر العديد من الفرص محاولة خطيرة على خط المرمى وألغي له هدف بداعي التسلل.

وتقدم تشيلسي - الذي خسر ثلاث مرات في آخر أربع مباريات بالدوري بينها آخر مباراتين على أرضه - بثلاثة أهداف عن طريق جون تيري ودانييل ستوريدج وخوان ماتا قبل نهاية الشوط الأول.

وقال فيلاس بواش إن اجتماع أزمة عقد بعد الهزيمة في دوري الأبطال أمام باير ليفركوزن الألماني وهي النتيجة التي أثرت على أمل الفريق في بلوغ الدور التالي من المسابقة القارية.

وأضاف المدرب البرتغالي ”كنا بحاجة لهذا الأداء منذ بعض الوقت. كان الفوز مهما بالنسبة لنا. لقد ركزنا على مهامنا.“

وسجل تيري الهدف الأول بضربة رأس في الدقيقة السابعة قبل أن يضيف ستوريدج الذي يشارك أساسيا مرة أخرى مع وضع ديدييه دروجبا وفرناندو توريس احتياطيين الهدف الثاني. واختتم ماتا الثلاثية قبل نهاية الشوط الأول مباشرة.

وكان ستيف كين مدرب بلاكبيرن - الذي واجه احتجاجات من مشجعي الفريق الذين يريدون رحيله - وقع على عقد معدل مع النادي هذا الاسبوع رغم عدم تغيير مدة العقد في محاولة من شركة فنكيز الهندية مالكة النادي لاظهار الدعم للمدرب.

لكن بلاكبيرن الذي حقق انتصارا واحدا في 13 مباراة خسر أمام ستوك سيتي باستاد بريطانيا بعد أن تأخر بهدف في الدقيقة 28 عندما اسكن روري ديلاب الكرة الشباك بعد ركلة حرة نفذها جيرمين بينانت.

واهدر الارجنتيني ماورو فورميكا فرصة رائعة لادراك التعادل في بداية الشوط الثاني قبل أن يضاعف ستوك تقدمه في الدقيقة 58 عندما سدد جلين ويلان كرة من داخل منطقة الجزاء ارتطمت بلاعب قبل أن تسكن مرمى الحارس بول روبنسون.

وسجل بيتر كراوتش الهدف الثالث بتسديدة بقدمه اليسرى قبل 18 دقيقة من النهاية قبل أن يقلص الاسباني روبن روكينا الفارق لبلاكبيرن.

س ب - م ف غ (ريض)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below