رومنيجه.. يجب على بلاتر تطهير الفيفا والا سيواجه ثورة مثل مبارك (قدم)

Fri Aug 26, 2011 8:30pm GMT
 

برلين 26 أغسطس اب (رويترز) - قال كارل هانز رومنيجه الرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونيخ الالماني إن سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يجب أن يكون مسؤولا عن كل ما يجري في الاتحاد والا سيواجه خطر "ثورة" مثلما حدث مع الرئيس المصري السابق حسني مبارك.

وقال رومنيجه لمجلة بيلانتس السويسرية "رئيس الفيفا يجب أن يكون مسؤولا عما يحدث في اتحاده."

وأضاف "مسؤوليته أن يضمن تنفيذ كل شيء بشكل سليم ونظيف."

وتابع قائلا "(الرئيس المصري السابق) حسني مبارك لم يكن يتوقع منذ عام أن يتم الاطاحة به من منصبه."

وفي الأشهر الاخيرة واجه الفيفا مزاعم بالفساد تتعلق بعملية اختيار البلدان المضيفة لكأس العالم في المستقبل ورئاسة الاتحاد الدولي.

وفاز بلاتر (75 عاما) بفترة رئاسة رابعة في يونيو حزيران الماضي وتعهد بالتصدي لأي مخالفات وتكوين لجنة لمكافحة الفساد.

وقال رومنيجه "صورة بلاتر ليست جيدة. أعتقد انه في بعض البلدان حيث توجه اليه انتقادات فان لديه مشكلة كبرى مع المشجعين."

وحث رومنيجه الذي يرأس ايضا رابطة الاندية الاوروبية بلاتر على البدء في اصلاحات والا سيواجه خطر انقسام عالم كرة القدم.

وقال "يجب عليه اتخاذ اجراءات قبل أن يقوم بها خلفه أو قبل أن تنشب عاصفة من الخارج لأن أي عاصفة من الخارج سوف تسبب مشاكل."

وأضاف "الفيفا والاتحاد الاوروبي لكرة القدم يحتاجان الاندية لاقامة كأس العالم أو كأس اوروبا لكن الاندية لا تحتاجهما. من الناحية النظرية يمكننا اقامة دوري الدرجة الاولى الالماني أو دوري أبطال اوروبا بدون الاتحادين."

ع ت - م ف غ (ريض)