روني يسجل هدفا بعد 52 ثانية ويقود يونايتد لتصدر الدوري الانجليزي

Sun Dec 18, 2011 2:15pm GMT
 

لندن 18 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أحرز وين روني هدفا بعد 52 ثانية من بداية اللقاء ليقود مانشستر يونايتد الذي ودع مؤخرا دوري أبطال اوروبا إلى تصدر الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم مؤقتا بفوزه على كوينز بارك رينجرز 2-صفر اليوم الأحد.

وسجل روني هدفه الثاني عشر هذا الموسم بضربة رأس لكرة عرضية أرسلها انطونيو فالنسيا.

وأضاف مايكل كاريك الهدف الثاني بعدما استحوذ على الكرة من جوي بارتون في منتصف الملعب وتوغل بسرعة وسدد كرة أرضية قوية من عند حافة منطقة الجزاء فشل الحارس راديك شيرني في التصدي لها في الدقيقة 56.

وأصبح رصيد يونايتد 39 نقطة من 16 مباراة متقدما بنقطة واحدة على جاره مانشستر سيتي الذي سيستضيف ارسنال صاحب المركز الخامس في وقت لاحق اليوم.

وهدف روني هو ثالث أسرع هدف في الموسم الجاري وكان بوسع يونايتد أن يضيف الهدف الثاني بعد مرور ثلاث دقائق فقط أمام منافسه الصاعد حديثا لدوري الأضواء والذي فاز لاخر مرة على يونايتد في دوري الدرجة الأولى بشكله القديم عام 1992.

ووضع داني ويلبيك مهاجم يونايتد الكرة في المرمى أيضا في الدقيقة 24 لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل كما تصدى شيرني لفرصتين خطيرتين في غضون ثلاث دقائق قبل نهاية الشوط الأول.

وأنهى هدف كاريك صياما للاعب عن التهديف في 70 مباراة واستمر لمدة عامين تقريبا منذ اخر اهدافه مع يونايتد في الدوري الممتاز.

وشهدت المباراة مشاركة خافيير هرنانديز في الشوط الثاني كبديل لزميله ويلبيك وعودته إلى الملاعب بعد غياب نحو اسبوعين بسبب إصابة في كاحله كان من المتوقع أن تبعده لمدة تصل إلى أربعة أسابيع.

أ خ ر - م ف غ (ريض)