البورصة المصرية تهوي مع تهافت المصريين على البيع رغم شراء الأجانب

Wed Sep 28, 2011 2:50pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 28 سبتمبر أيلول (رويترز) - سادت حالة من الذعر والقلق المستثمرين المصريين خلال جلسة اليوم الأربعاء مع تصاعد الاضطرابات السياسية والاقتصادية بأكبر بلد عربي من حيث عدد السكان مما دفعهم لعمليات بيع عشوائية على الأسهم مقابل مشتريات أجنبية.

وبلغت خسائر القيمة السوقية للأسهم المدرجة في البورصة عشرة مليارات جنيه فيما بلغ صافي تعاملات الاجانب 26.4 مليون جنيه (4.43 مليون دولار) كمشتريات مقابل صافي بيع 31.3 مليون جنيه للمصريين.

وقال أشرف الشرقاوي رئيس هيئة الرقابة المالية لرويترز إن هناك حالة من الذعر في السوق.

واضاف "الناس عندها ذعر والتراجعات ليس لها ما يبررها إذا نظرنا إلى التحليل المالي للسوق. البيع عشوائي اليوم وهناك قلق بالسوق."

ووصلت قيم التداول اليوم بالسوق إلى 307.86 مليون جنيه وخسرت الاسهم أكثر من 17 مليار جنيه من قيمتها السوقية خلال أربع جلسات.

وقال ابراهيم النمر رئيس قسم التحليل الفني بشركة نعيم للوساطة في الاوراق المالية "الذعر اجتاح الافراد المصريين اليوم عندما هبط سهم أوراسكوم للانشاء إلى 204 جنيهات. المتعاملون فقدوا الثقة في السوق اليوم."

وتسارع المسار النزولي للأسهم القيادية والصغيرة اليوم الاربعاء مع فقدان المتعاملين للثقة في الاوضاع السياسية والاقتصادية الداخلية لمصر ومع دعوات لمظاهرة مليونية يوم الجمعة تحت شعار "استرداد الثورة".

وهوى المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‭.EGX30‬ بنسبة 3.6 بالمئة مسجلا أدنى مستوى منذ مارس اذار 2009 إلى 4094.6 نقطة وصاحبه المؤشر الثانوي لنفس المستويات ولكن بنسبة هبوط 6.9 بالمئة إلى 447.58 نقطة.   يتبع