مقتل ثلاثة في عاصفة ثلجية نادرة في اكتوبر على شمال شرق امريكا

Sun Oct 30, 2011 5:15pm GMT
 

نيويورك 30 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - لحقت بقطاع النقل اكبر الاضرار اليوم الاحد بسبب عاصفة ثلجية نادرة في اكتوبر تشرين الاول على شمال شرق الولايات المتحدة قطعت ايضا الكهرباء عن اكثر من مليوني منزل واسفرت عن مقتل ثلاثة اشخاص على الاقل.

وذكرت هيئة الارصاد الجوية الوطنية ان اكبر تساقط للثلوج سجل في غرب ماساتشوستس حيث وصل ارتفاعها إلى 71 سنتيمترا في بلينفيلد. وفي وست ميلفورد بولاية نيوجيرزي على بعد 45 دقيقة فقط شمال غربي مدينة نيويورك وصل تراكم الثلوج الى 48 سنتيمترا.

وتوقعت هيئة الارصاد ان تتحرك العاصفة خارج مين اليوم الاحد لكن بعد ان تترك وراءها ثلوجا قد تتجاوز 30 سنتيمترا بالولايات الست في منطقة نيو انجلاند وخاصة جنوب فيرمونت.

واقتلعت العاصفة اشجارا ضخمة واسقطت خطوط الكهرباء من وست فرجينيا إلى ماساتشوستس.

وعلقت خدمة قطارات ترانزيت ومترو-نورث عبر العديد من الخطوط من نيوجيرزي الى نيويورك امس السبت واستمر تعليق الخدمة اليوم.

وألغي العديد من رحلات الطيران بمطارات منطقة نيويورك. وطالبت السلطات السائقين بالبقاء بعيدا عن الطرق التي يغطيها الجليد. وتسببت الطرق الزلقة في حادث اودى بحياة سائق في كولشستر بولاية كونيتيكت.

وذكرت الشرطة في تمبل بولاية بنسلفانيا ان رجلا في الرابعة والثمانين من العمر قتل حين سقطت شجرة تحت وطأة الثلوج على منزله.

وقال متحدث باسم الشرطة في سبرنجفيلد بولاية ماساتشوستس ان الكهرباء صعقت شابا في العشرين من العمر حين نزل من سيارته ولمس سياجا مكهربا.

وأعلنت ولايات نيويورك ونيوجيرزي وكونيتيكت وماساتشوستس حالات طواريء بخصوص الطقس بسبب العاصفة.

ا ج - ع ع (من)