ميدفيديف يخفف لوائح الانتخابات ويعتزم انشاء حزب خاص به

Fri Jun 24, 2011 9:23pm GMT
 

موسكو 24 يونيو حزيران (رويترز) - اقترح الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف مشروع قانون اليوم الجمعة يسهل على الاحزاب الصغيرة الفوز بمقاعد برلمانية في انتخابات 2016 واشار الى خطط لانشاء حركته السياسية الخاصة.

ويمكن للمبادرتين ان تساعدا ميدفيديف اذا افسح الطريق -كما يتوقع كثيرون- امام رئيس الوزراء فلاديمير بوتين ليعود الى الكرملين في الانتخابات الرئاسية العام القادم على ان يسعى للفوز بفترة جديدة لنفسه في انتخابات 2018 .

وستخفض اللوائح الانتخابية الجديدة الحصة التي يحتاجها اي حزب في التصويت الشعبي لدخول البرلمان الى خمسة في المئة من سبعة في المئة حاليا. ولن يؤثر التغيير على الانتخابات البرلمانية في ديسمبر كانون الاول العام الجاري لكن سيطبق على الانتخابات القادمة في 2016.

وتملك اربعة احزاب فقط تمثيلا في مجلس النواب (الدوما) ويهيمن حزب روسيا المتحدة الذي يتزعمه بوتين على ما يزيد على ثلثي مقاعد المجلس الذي يضم 450 مقعدا وهي نسبة تسمح له بتعديل الدستور.

وقال ميدفيديف في مقابلة نشرت اليوم الجمعة في صحيفة موسكوفسكي نوفوستي "كل القوى السياسية التي تملك تأييدا شعبيا معتبرا يجب ان تكون ممثلة في البرلمان.

"لا يعني ذلك ان العناصر الهامشية يجب ان تكون حاضرة في الدوما كذلك. لهذا لدينا حاجز. لكن سبعة في المئة اكثر مما يجب بينما خمسة في المئة عتبة اكثر واقعية واذا كان ذلك اكثر مما يجب سنجعلها ثلاثة في المئة."

وميدفيدف ليس عضوا في اي حزب سياسي. واشار في المقابلة الى انه سيؤسس حزبا او يقود حزبا في المستقبل.

وقال "لست فقط لا استبعد ذلك لكنني اعتقد انه امر سيحدث عاجلا ام اجلا.. أي حزب سيكون؟ اسمح لي بأن امتنع عن اجابة هذا السؤال."

ا ج - ع ع (سيس)