البحرين ترفع الحظر عن حزب معارض

Sat Jun 18, 2011 4:28pm GMT
 

المنامة 18 يونيو حزيران (رويترز) - قالت جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) ثاني أكبر الاحزاب المعارضة البحرينية ان الحكومة سترفع الحظر المفروض عليها وذلك قبل حوار وطني يستهدف حل الازمة السياسية في المملكة الخليجية.

واغلقت السلطات جمعية وعد وهي حزب يساري متحالف مع جمعية الوفاق الوطني اكبر جماعة شيعية معارضة في ابريل نيسان وسط حملة قامت بها سلطات الامن لإخماد احتجاجات مطالبة بالديمقراطية.

وقال راضي الموسوي المتحدث باسم جمعية وعد ان الحكومة سترفع الحظر اليوم السبت عن المقر الرئيسي للحزب في المنامة ثم عن مقرها في المحرق في وقت لاحق.

ونقلت وكالة البحرين للأنباء عن وزارة العدل قولها انه يجري اتخاذ خطوات لرفع الحظر.

وقال الموسوي ان الجمعية ارسلت للحكومة بيانا ترحب فيه بالحوار السياسي الذي دعا إليه الملك حمد بن عيسى آل خليفة والمقرر أن يبدأ في الاول من يوليو تموز كما طالبت فيه الملك بالنظر في قضية زعيم وعد المسجون.

ويقبع ابراهيم شريف الامين العام لجمعية العمل الوطني الديمقراطي في السجن إلى جانب عدد من قادة المعارضة ومن بينهم حسن مشيمع الامين العام لحركة حق الشيعية المتشددة.

ويواجه الرجلان ضمن 21 شخصا المحاكمة بتهمة التآمر للانقلاب على الحكم بدعم من "جماعات ارهابية اجنبية."

واتهمت السلطات البحرينية المحتجين الذين تدعمهم الجماعات الشيعية بشكل كبير بأنهم يتلقون دعما من ايران. وتنفي جماعات المعارضة التي توجد بينها جماعات علمانية مثل جمعية وعد هذه الاتهامات.

وقال ناشطون معارضون ان وعد تعرضت لضغوط كي ترحب بالحوار الوطني مقابل رفع الحظر عنها.   يتبع