سكان: القوات السورية تقتل خمسة اشخاص في هجومين

Thu Jul 28, 2011 9:23pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

عمان 28 يوليو تموز (رويترز) - قال سكان ان قوات الامن السورية قتلت بالرصاص ثلاثة مدنيين في مدينة دير الزور بشرق البلاد اليوم الخميس في هجوم جديد لمحاولة قمع المعارضة المتزايدة بين القبائل السنية لحكم الرئيس بشار الاسد.

وقال احد السكان ويعمل مبرمجا للكمبيوتر متحدثا لرويترز عبر الهاتف بعد ان طلب عدم الكشف عن هويته "المساجد تدعو إلى التبرع بالدم الى 14 شخصا اصاباتهم بالغة."

واضاف "نشرت ثلاث دبابات واربع ناقلات جند مصفحة في الميدان الرئيسي وحوله. ولكن آلاف الناس نزلوا إلى الشوارع في مظاهرة ليلية."

وعين الاسد -وهو من الاقلية العلوية في سوريا- يوم الاحد ضابطا بالشرطة السرية محل المحافظ المدني لدير الزور وذلك بعد يومين من اكبر مظاهرات منادية بالديمقراطية تشهدها المنطقة حتى الان منذ اندلاع الانتفاضة.

وقال سكان ان الجيش السوري حاصر الاسبوع الماضي بلدة البوكمال الواقعة عند اقصى الطرف الشرقي لدير الزور على الحدود مع العراق بعد ان انشق 30 جنديا إثر مقتل اربعة محتجين.

وتنتج دير الزور معظم الانتاج السوري من النفط الذي يبلغ 380 الف برميل يوميا لكنها واحدة من اشد انحاء سوريا فقرا.

وقال سكان لرويترز ان اثنين من المدنيين قتلا في مضايا قرب العاصمة دمشق في اجتياح امني للبلدة.

وشهدت مضايا احتجاجات كبيرة مطالبة بالاطاحة بالاسد رغم تمركز دبابات وعربات مدرعة في المنطقة.

واستبعدت السلطات السورية اغلب الصحفيين والمراسلين المستقلين من سوريا منذ اندلاع الانتفاضة قبل اربعة اشهر ولا تعلق في العادة على التقارير الخاصة بسقوط قتلى.

ا ج - ع ع (سيس)