استقالة قادة الجيش التركي قبل اجتماع مهم

Fri Jul 29, 2011 6:32pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل ومقتبسات وخلفية)

انقرة 29 يوليو تموز (رويترز) - قالت تركيا اليوم الجمعة ان اربعة من كبار قادة جيشها طلبوا التقاعد فيما بدا انعكاسا لخلاف عميق بين الجيش العلماني والحكومة ذات الجذور السياسية الاسلامية.

وقالت وكالة انباء الاناضول التي تديرها الدولة إن رئيس هيئة اركان القوات المسلحة التركية الجنرال اسيك كوسانير وقادة القوات البرية والبحرية والجوية تنحوا عن مناصبهم فيما وصفته وسائل الاعلام التركية في البداية بالاستقالة.

ولم يتضح على الفور سبب هذا التصرف من الجنرالات ولكن التوترات تزايدت بين الجيش وحكومة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان في السنوات القليلة الماضية.

ومن المقرر ان يعقد المجلس العسكري الاعلى اجتماعا مهما الاسبوع القادم لمناقشة تعيينات رئيسية واجتمع ايضا الرئيس التركي عبد الله جول واردوغان مع كوسانير اليوم لمناقشة الامر.

وقالت وكالة انباء الاناضول ان اردوغان عقد محادثات مع نائب رئيس الوزراء التركي بصير اتالاي في مكتب رئيس الوزراء بعد الانباء عن قرار قادة الجيش.

وزاد من الاحتكاك بين الحكومة والجيش محاكمة جارية تستهدف 200 من كبار ضباط الجيش بتهم التآمر للاطاحة بالحكومة.

وقضية "المطرقة" الناشئة عن خطة انقلاب مزعومة قدمت في ندوة للجيش في 2003 هي واحدة من عدة قضايا تضع المؤسسة العلمانية التركية في مواجهة حزب العدالة والتنمية الحاكم بزعامة اردوغان الذي يشتبه منتقدون في ان له برنامجا إسلاميا سريا. وينفي الحزب ذلك.

وقالت وكالة انباء الاناضول في البداية ان كوسانير استقال "لانه وجد ان ذلك ضروريا" لكنها عادت وسحبت قصتها الاخبارية وقالت انه طلب التقاعد.   يتبع