مؤشر السعودية يرتفع بدعم الأسهم القيادية وصعود معظم أسواق الخليج

Mon Feb 20, 2012 2:49pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 20 فبراير شباط (رويترز) - أغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‭ .TASI‬ عند أعلى مستوياته في 21 شهرا مقتربا من مستوى مقاومة نفسي مهم وسط تداولات كثيفة للأسهم القيادية.

وزاد المؤشر الرئيسي 0.5 في المئة إلى 6904 نقاط مسجلا أعلى إغلاق منذ مايو آيار 2010.

وصعد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر شركة كيماويات في العالم 1.3 في المئة وكان الداعم الرئيسي للمؤشر. وقفز حجم التداول في سهم سابك لأعلى مستوياته في ستة أشهر.

وقال موسى حداد مدير تداول أسهم الشرق الأوسط وشمال افريقيا لدى بنك أبوظبي الوطني في مذكرة "سوق الأسهم السعودية تستعد لاختراق نطاق استقرارها في ثلاث سنوات وحائط مقاومة عند 7000 (نقطة)."

وأضاف "هذا الاختراق مع أحجام التداول المرتفعة يمهد لاتجاه صعودي طويل الأجل صوب مستويات ثمانية إلى عشرة آلاف نقطة."

وتحول تركيز المستثمرين من أسهم الشركات الصغيرة وأسهم المضاربة لينصب على الأسهم القيادية والكبيرة.

وقال متعامل في الرياض طلب عدم نشر اسمه "يتجه المؤشر السعودي للخروج من منطقة ظل يتحرك خلالها على مدى ثلاث سنوات ليخترق أخيرا الحاجز النفسي عند سبعة آلاف نقطة.

"تعد السيولة الإضافية التي تم ضخها في السوق في الفترة الأخيرة هامة جدا لتجاوز مستويات المقاومة."   يتبع