السعودية تسعى لتهدئة المخاوف بشأن بأسعار النفط

Tue Mar 20, 2012 4:18pm GMT
 

من آمنة بكر

الدوحة 20 مارس اذار (رويترز) - تسعى السعودية أكبر بلد مصدر للنفط في العالم إلى تهدئة المخاوف بشأن ارتفاع أسعار النفط وقالت اليوم الثلاثاء إن الامدادات العالمية تتجاوز الطلب وإن صعود أسعار الخام إلى 125 دولارا للبرميل ليس مبررا نظرا لضعف الاقتصاد العالمي.

وقال وزير البترول السعودي علي النعيمي إن المملكة لبت كل طلبات عملائها للنفط وهي مستعدة لزيادة الإنتاج إلى الطاقة القصوى البالغة 12.5 مليون برميل يوميا إذا اقتضت الضرورة.

وقال النعيمي للصحفيين في مؤتمر صحفي بالعاصمة القطرية الدوحة إنه يريد طمأنة الجميع بأنه لا يوجد نقص في الامدادات في السوق وأن المملكة مستعدة ولديها القدرة على ضخ مزيد من النفط في السوق في حال وجود مشترين.

ويتم تداول النفط فوق 123 دولارا للبرميل بأقل 24 دولارا من أعلى مستوى على الإطلاق حيث تهدد العقوبات الغربية المشددة على إيران بإبطاء صادراتها النفطية.

وقال النعيمي إن أسعار الآن غير مبررة على أساس العرض والطلب حيث لا يوجد ما يدفع الأسعار لهذا السلوك.

وتابع ان امداد النفط يتجاوز الآن الطلب بأكثر من مليون برميل يوميا ولا يطلب العملاء مزيدا من الخام.

وأضاف النعيمي أن المملكة تضخ الآن 9.9 مليون برميل يوميا في أعلى مستوى خلال عقود ومستعدة للوصول بالإنتاج إلى طاقته القصوى عند 12.5 مليون برميل يوميا فورا إذا دعت الضرورة متوقعا أن يظل الإنتاج عند 9.9 مليون برميل يوميا الشهر القادم.

وقال إن طاقة الإنتاج الفائضة للمملكة تبلغ الآن 2.5 مليون برميل يوميا.   يتبع