الاقتصاد السويسري يتباطأ في الربع/3 بسبب قوة الفرنك

Thu Dec 1, 2011 7:48am GMT
 

زوريخ أول ديسمبر كانون الأول (رويترز) - سجل الاقتصاد السويسري أضعف نمو له منذ منتصف 2009 في الربع الثالث من العام مع تأثر الصادرات بفعل قوة الفرنك السويسري وتراجع الاستثمار الرأسمالي ولاسيما في قطاعي المعادن والهندسة الميكانيكية.

وأظهرت بيانات رسمية اليوم الخميس نمو الناتج المحلي الإجمالي لسويسرا 0.2 بالمئة فقط في الربع الثالث قياسا إلى الأشهر الثلاثة السابقة وبنسبة 1.3 بالمئة عنه قبل عام.

وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم نموا فصليا نسبته 0.1 بالمئة وسنويا نسبته 1.7 بالمئة.

وتمت مراجعة أرقام الربع الثاني لتظهر نموا فصليا قدره 0.5 بالمئة وسنويا قدره 2.2 بالمئة.

كان البنك الوطني السويسري (البنك المركزي) قد حدد في السادس من سبتمبر أيلول سقفا لسعر صرف الفرنك عند 1.20 لليورو وذلك بعد أن كادت العملة تلامس حد التعادل مع العملة الموحدة جراء أزمة ديون منطقة اليورو. وعلل البنك قراره بتنامي خطر انكماش الأسعار والركود.

ويحذر البنك المركزي من أن الفرنك القوي سيعوق النمو في حين تنبئ مؤشرات مستقبلية بتباطؤ اقتصادي حاد.

وتعاني أرباح شركات سويسرية مثل روش للصناعات الدوائية بسب بقوة الفرنك وقد أعلن عدد منها عن الغاء وظائف.

أ أ - م ح (قتص)