مهر.. المركزي الإيراني يقول لا دور لتركيا في مدفوعات النفط الهندية

Mon Aug 1, 2011 12:37pm GMT
 

(لإضافة تأكيد السفير الايراني اجراء محادثات مع تركيا)

طهران أول أغسطس اب (رويترز) - قال محافظ البنك المركزي الإيراني اليوم الاثنين إن طهران ستحصل على مدفوعات مستحقة بمليارات الدولارات عن صادرات نفطية للهند دون مساعدة تركيا بينما ذكر مسؤول اخر أن تركيا ضمن عدد من الوسطاء المحتملين للحصول على الاموال.

ونقلت وكالة أنباء مهر الإيرانية شبه الرسمية عن محافظ البنك المركزي محمود بهمني قوله "تركيا لا تضطلع بأي دور في تحويل الأموال الإيرانية من الهند .. ستتسلم إيران ديونها المتأخرة بنفسها."

ويدين مشترون هنود بخمسة مليارات دولار لإيران نظير إمدادات عدة أشهر بعد أن ألغت الهند آلية مقاصة في ديسمبر كانون الأول تحت ضغط من الولايات المتحدة.

وتريد واشنطن فرض عزلة على طهران التي تعتقد أنها تسعى لتصنيع أسلحة نووية وهو ما تنفيه إيران. ورغم ان العقوبات لاتحظر على ايران بيع نفطها الا انها تجعل تحصيل قيمة المبيعات عبر بنوك دولية امرا اكثر صعوبة.

كان مصدران مطلعان قالا يوم الجمعة إن شركة مانجالور للتكرير والبتروكيماويات التي تديرها الدولة والتي تعد أكبر مشتر هندي للنفط الإيراني قامت بتجربة الدفع باليورو عبر بنك خلق التركي الذي تسيطر عليه الدولة بهدف استخدام تلك القناة لتخطي المصاعب المصرفية.

ولم يذكر بهمني فيما نشرته وكالة مهر كيف ستسدد الهند المال إلى إيران. ولم يتسن على الفور الاتصال بالبنك المركزي للحصول على تعقيب.

وفي تقرير مستقل نقلت مهر عن السفير الايراني لدى الهند ان تركيا وسيط محتمل.

وقال مهدي نبي زادة "قادت جهود المسؤولين في إيران والهند لحل المشكلة لمفاوضات مع طرفين أو ثلاثة من بينهم تركيا."   يتبع