تجار:ليبيا تسعى لتكثيف مشتريات الحبوب

Wed Aug 31, 2011 4:53pm GMT
 

(لإضافة تعليق وخلفية وتفاصيل)

لندن/هامبورج 31 أغسطس اب (رويترز) - قالت مصادر تجارية وملاحية إن ليبيا تسعى لزيادة مشترياتها التجارية من القمح والدقيق في الأسابيع القادمة إلا أن عقوبات غربية على الزعيم المخلوع معمر القذافي ومخاوف بشأن تأمين الموانئ قد تبطئ وتيرة الشحنات.

ويسعى المجلس الوطني الانتقالي إلى تشديد قبضته على السلطة وإزالة العقبات بعد حرب استمرت ستة أشهر لانهاء حكم القذافي الذي استمر 42 عاما. وكانت ليبيا مستوردا كبيرا للمواد الغذائية قبل اندلاع القتال الذي عطل سلاسل الامداد.

وقالت مصادر تجارية إن ليبيا ستسعى لاستيراد 500 ألف طن من القمح و400 ألف طن من الدقيق خلال شهرين أو ثلاثة.

وقال تاجر "تحتاج ليبيا كثيرا من القمح والدقيق وأتوقع أن يشتروا كميات كبيرة في الأسابيع القادمة.

"أتوقع أن يشتروا كمية كبيرة من الدقيق كبداية حيث تضررت البنية التحتية للبلاد ومن بينها المطاحن."

واشترى المجلس الوطني الانتقالي بالفعل دقيقا في الأسابيع القليلة الماضية من خلال شركات في مصر وتونس ودخلت معظم الشحنات إلى ليبيا على متن شاحنات من مصر.

وقال تاجر آخر "جرى ارسال واردات القمح الى مصر حيث جرى تحويلها إلى دقيق في المطاحن المصرية ثم ارسالها إلى شرق ليبيا.

"تم الدفع مقدما مقابل تسليم الشحنات إذ احجمت البنوك عن تمويل صفقات لليبيا."   يتبع