تقرير: محادثات باكستانية إيرانية بشأن صفقة قمح تدخل طريقا مسدودا

Wed May 2, 2012 1:10pm GMT
 

اسلام أباد 2 مايو ايار (رويترز) - ذكر تقرير لصحيفة باكستانية اليوم الأربعاء إن محادثات بين باكستان وإيران بشأن صفقة مقايضة لقمح باكستاني تلتف على العقوبات الغربية وصلت إلى طريق مسدود نظرا لأن طهران تعرض سعرا منخفضا للغاية.

وقال مصدر مطلع لصحيفة ذا نيوز إن المحادثات المنعقدة في طهران توقفت حينما عرضت إيران سعرا قدره 275 دولارا للطن من القمح الباكستاني بينما تطلب باكستان السعر العالمي البالغ 312 دولارا للطن.

وفي مارس آذار وافقت باكستان على تصدير مليون طن من القمح لإيران في صفقة مقايضة حيث تقيد العقوبات الغربية على طهران بسبب برنامجها النووي من قدرتها على سداد مقابل وارداتها من الأغذية نقدا.

ولا تستهدف العقوبات شحنات الغذاء لكن تم عزل الشركات الإيرانية عن جزء كبير من النظام المصرفي العالمي نظرا لعقوبات مالية على طهران مما يجعل المدفوعات أكثر صعوبة ويدفع التجار للإحجام.

واستوردت إيران الجزء الأكبر من احتياجاتها السنوية المتوقعة من القمح في الشهرين الماضيين وتقدر بحوالي مليوني طن من القمح من مصادر متعددة ودفعت أعلى من الاسعار العالمية للإلتفاف حول العقوبات وتفادي اضطرابات.

وشرعت طهران أيضا في محادثات حول صفقات مقايضة رئيسية للقمح مع الهند وباكستان لكن التقدم بطئ.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد -هاتف 0020225783292)

(قتص)