12 أيلول سبتمبر 2011 / 15:08 / منذ 6 أعوام

المؤشر السعودي يقود موجة هبوط للأسواق الخليجية

من نادية سليم وياسمين صالح

دبي/القاهرة 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - اغلقت أسواق الأسهم الخليجية منخفضة اليوم الاثنين مع تنامي مخاوف المستثمرين من عجز يوناني محتمل عن سداد ديون وسط بوادر انقسام بين صناع السياسة في منطقة اليورو وقادت البورصة السعودية موجة الهبوط لارتباط أسهمها الوثيق بأسعار النفط.

وتدهورت المعنويات العالمية بسبب المخاوف المستمرة من تجدد الركود في الولايات المتحدة. وخسرت الأسهم العالمية نحو اثنين بالمئة اليوم وسجلت الأسهم الأوروبية أدنى مستوياتها في 26 شهرا لتبلغ خسائرها أكثر من 20 بالمئة منذ مطلع العام الجاري. وهبط مزيج برنت للنفط الخام 2.35 دولار للبرميل إلى 110.42 دولار قبل أن يسترد بعض عافيته ليصل إلى حوالي 111.40 دولار بحلول الساعة 1000 بتوقيت جرينتش.

وهبط المؤشر السعودي ‪.TASI‬ 1.7 بالمئة مسجلا أدنى اغلاق منذ 24 أغسطس آب ولتبلغ خسائره 8.8 بالمئة في 2011.

وانخفض سهم شركة الاتصالات المتكاملة المدرج حديثا 7.4 بالمئة وكان الاكثر تداولا. وهبطت أسهم بنك الانماء 1.1 بالمئة والشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 2.9 بالمئة.

وقال عاصم بختيار رئيس البحوث في الرياض المالية "في المدى القصير ستتأثر المعنويات بالأسواق العالمية لكن مع بلوغ نهاية ربع السنة فإن العوامل الأساسية ستحتل مقعد الصدارة في عقول المستثمرين.. في الأسبوعين القادمين ستلحظ مزيدا من الاهتمام بالنتائج."

ويتوقع بعض المحللين تحسن نتائج أعمال الشركات في النصف الثاني من العام قياسا إلى النصف الأول.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ بنسبة 1.75 بالمئة إذ استمر قلق المستثمرين من غموض المستقبل السياسي للبلاد. ولا تزال شهية المستثمرين ضعيفة بسبب احتجاجات ضد إسرائيل واشتباكات مع الشرطة في نهاية الأسبوع.

وأغلق سهم القلعة للاستشارات المالية أحد أنشط الأسهم اليوم الإثنين منخفضا 3.6 بالمئة. وقالت الشركة أمس الأحد إنها أتمت زيادة في رأس المال بقيمة 70 مليون دولار لشركة افريكا ريل وايز التابعة لها.

وهبط سهم أوراسكوم تليكوم 5.1 بالمئة وأوراسكوم للإنشاء والصناعة 3.4 بالمئة. وخالف سهم المصرية للاتصالات الاتجاه النزولي للسوق ليغلق مرتفعا 1.8 بالمئة.

وفي دبي هبطت الأسهم لادنى مستوى في ثلاثة أسابيع وجاءت الأسهم الأكثر تداولا في دبي -وهي الهدف الرئيسي للمستثمرين الأفراد الذين يحاولون تحقيق الربح من تداولات قصيرة الأجل- في مقدمة الخاسرين.

وتراجع سهم إعمار العقارية 1.4 بالمئة وسهم ارابتك للبناء 2.2 بالمئة بينما هبط سهم دريك اند سكل 2.1 بالمئة. واستحوذ الثلاثة على نحو نصف حجم التداول الإجمالي على المؤشر.

وقال مروان شراب نائب الرئيس وكبير المتعاملين في جلف مينا للاستثمارات البديلة "المخاوف بشأن تجدد الركود في الولايات المتحدة واتساع نطاق مشكلات الديون من اليونان إلى بلدان أوروبية أخرى تزيد من المخاطر في الأسواق العالمية."

وأضاف "لهذا نرى موجة بيع في شتى القطاعات مما يضغط على أسواقنا. الاقبال على المخاطرة ضعيف. ولا أتوقع أن يقبل الأجانب على أسواقنا."

وتراجع مؤشر سوق دبي ‭.DFMGI‬‏ بنسبة 0.9 بالمئة مسجلا أدنى إغلاق منذ 24 أغسطس.

وفي الدوحة هبط المؤشر ‪.QSI‬ واحدا بالمئة لتبلغ خسائره 3.6 بالمئة منذ بداية العام ومحققا أفضل أداء بين مؤشرات الخليج.

وأثبتت الأسهم القطرية أنها أكثر متانة بفضل الاقتصاد القطري القوي الذي من المتوقع أن ينمو 16.7 بالمئة في 2011 .

وبلغ عدد الأسهم الخاسرة في بورصة قطر 16 سهما مقابل ثلاثة رابحة. وتراجع سهم صناعات قطر 1.7 بالمئة وسهم بنك قطر الوطني 0.6 بالمئة.

وقال شراب "القطاع المصرفي هو ما يحظى بأكبر اهتمام في قطر بالإضافة إلى البتروكيماويات مثل صناعات قطر. البتروكيماويات في قطر هي الأكثر جاذبية في المنطقة بالأسعار الحالية."

وفي عمان هبط سهم النهضة للخدمات بعدما قالت الشركة إنه سيكون من الصعب استعادة 2.9 مليون دولار خسرتها في عملية احتيال بوحدتها توباز للطاقة والملاحة كما انخفضت معظم الأسهم العمانية.

واغلق سهم شركة الخدمات النفطية ثالث أكثر الأسهم تداولا على المؤشر العماني ‭.MSI‬ منخفضا 0.6 بالمئة لتبلغ خسائره 38 بالمئة منذ مطلع 2011.

وقال كاناجا صندر رئيس البحوث في الخليجية بادر لأسواق المال في مذكرة "ربما ينظر لذلك على أنه خطوة بناءة صوب تطوير الجدارة الائتمانية للشركة خلال الامد المتوسط إلى البعيد."

وأضاف "مازال يجري تداول السهم بتقييم منخفض للسنة المالية المقبلة مقارنة مع شركات سفن الدعم البحري العالمية."

وواصل سهم اجيليتي الكويتية مكاسبه لليوم الثاني منذ قالت صحيفة القبس الكويتية إن الشركة قد تحاول الشراء في عملية خصخصة الخطوط الجوية الكويتية.

وخالف السهم اتجاه السوق ليغلق مرتفعا 8.5 بالمئة مسجلا أعلى اغلاق منذ 14 يوليو تموز.

وانخفض المؤشر السعودي 1.7 بالمئة إلى 6037 نقطة.

وهبط المؤشر المصري 1.75 بالمئة إلى 4613.5 نقطة.

وتراجع مؤشر دبي 0.9 بالمئة إلى 1460 نقطة.

وخسر مؤشر أبوظبي 0.4 بالمئة ليغلق عند 2584 نقطة.

وفقد المؤشر القطري واحدا بالمئة ليصل إلى 8295 نقطة.

وانخفض المؤشر العماني 0.6 بالمئة إلى 5676 نقطة.

وتراجع المؤشر الكويتي 0.05 بالمئة إلى 5977 نقطة.

وهبط المؤشر البحريني 0.4 بالمئة إلى 1261 نقطة.

م ح - ع ع (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below