المؤشر السعودي يقود موجة هبوط للأسواق الخليجية

Mon Sep 12, 2011 3:04pm GMT
 

من نادية سليم وياسمين صالح

دبي/القاهرة 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - اغلقت أسواق الأسهم الخليجية منخفضة اليوم الاثنين مع تنامي مخاوف المستثمرين من عجز يوناني محتمل عن سداد ديون وسط بوادر انقسام بين صناع السياسة في منطقة اليورو وقادت البورصة السعودية موجة الهبوط لارتباط أسهمها الوثيق بأسعار النفط.

وتدهورت المعنويات العالمية بسبب المخاوف المستمرة من تجدد الركود في الولايات المتحدة. وخسرت الأسهم العالمية نحو اثنين بالمئة اليوم وسجلت الأسهم الأوروبية أدنى مستوياتها في 26 شهرا لتبلغ خسائرها أكثر من 20 بالمئة منذ مطلع العام الجاري. وهبط مزيج برنت للنفط الخام 2.35 دولار للبرميل إلى 110.42 دولار قبل أن يسترد بعض عافيته ليصل إلى حوالي 111.40 دولار بحلول الساعة 1000 بتوقيت جرينتش.

وهبط المؤشر السعودي ‪.TASI‬ 1.7 بالمئة مسجلا أدنى اغلاق منذ 24 أغسطس آب ولتبلغ خسائره 8.8 بالمئة في 2011.

وانخفض سهم شركة الاتصالات المتكاملة المدرج حديثا 7.4 بالمئة وكان الاكثر تداولا. وهبطت أسهم بنك الانماء 1.1 بالمئة والشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 2.9 بالمئة.

وقال عاصم بختيار رئيس البحوث في الرياض المالية "في المدى القصير ستتأثر المعنويات بالأسواق العالمية لكن مع بلوغ نهاية ربع السنة فإن العوامل الأساسية ستحتل مقعد الصدارة في عقول المستثمرين.. في الأسبوعين القادمين ستلحظ مزيدا من الاهتمام بالنتائج."

ويتوقع بعض المحللين تحسن نتائج أعمال الشركات في النصف الثاني من العام قياسا إلى النصف الأول.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ بنسبة 1.75 بالمئة إذ استمر قلق المستثمرين من غموض المستقبل السياسي للبلاد. ولا تزال شهية المستثمرين ضعيفة بسبب احتجاجات ضد إسرائيل واشتباكات مع الشرطة في نهاية الأسبوع.

وأغلق سهم القلعة للاستشارات المالية أحد أنشط الأسهم اليوم الإثنين منخفضا 3.6 بالمئة. وقالت الشركة أمس الأحد إنها أتمت زيادة في رأس المال بقيمة 70 مليون دولار لشركة افريكا ريل وايز التابعة لها.   يتبع