محللون يتوقعون صعود المؤشر السعودي فوق 6500 نقطة الاسبوع المقبل

Thu Jun 23, 2011 8:03am GMT
 

من مروة رشاد

الرياض 26 مايو ايار (رويترز) - يقول محللون إن المؤشر السعودي سيظل في نطاق التداول الحالي في الأسبوع السابق لإعلان نتائج الشركات للربع الثاني لكنه قد يعوض بعضا من خسائر الاسبوع الماضي ويتجاوز 6500 نقطة في ظل عمليات إعادة تكوين المراكز قبل إعلان النتائج.

ويرى المحللون أن الاتجاه النزولي لا يزال يلوح في الأفق حتى نهاية يونيو حزيران مع غياب العوامل المحفزة داخليا وتحت ضغط عوامل خارجية من بينها تراجع أسعار النفط وعدم التيقن بشأن الاقتصاد العالمي.

وأنهي المؤشر السعودي‏ ‪.TASI‬ تعاملات أمس الأربعاء متراجعا 0.2 بالمئة عند 6449.5 نقطة وبذلك يكون المؤشر قد خسر 96.6 نقطة تعادل 1.5 بالمئة هذا الأسبوع وانخفض 171.3 نقطة أو 21.6 بالمئة منذ بداية العام.

وقال تركي فدعق مدير الأبحاث لدى شركة البلاد للاستثمار لرويترز "أنهى المؤشر تعاملات هذا الأسبوع عند مستوى أقل من المتوسط (المتحرك) لأجل 200 يوم. الأسبوع المقبل هو آخر اسبوع قبل إعلان نتائج الشركات وسيكون جزء من التحركات بناء على توقعات النتائج."

وأضاف فدعق "من المتوقع أن يعود المؤشر فوق مستوى 6500 نقطة وأن يسترد جزءا من خسائره بدعم من تعديل مراكز المستثمرين."

من جانبة قال يوسف قسنطيني المحلل المالي والاستراتيجي "رؤيتنا للأسبوع القادم هي إحتمال صمود في بداية الأسبوع لكن إستمرار التراجع إلى أواخر الشهر."

وأضاف "يتحرك المؤشر دون المتوسطات المتحركة التي كان يحترمها سابقا وهي المتوسط المتحرك الموزون لأجل 200 يوم (والواقع عند) 6518 نقطة والمتوسط المتحرك الموزون لأجل 50 يوما (الواقع عند) 6615 نقطة لكن متوسط 50 يوما فوق متوسط 200 يوم و(يظهر) انحدارا قويا مما يدل على جني أرباح على المدى القريب."

ويرى قسنطيني أن السوق السعودية لا تزال في مرحلة تراجع على المديين القريب والمتوسط مع وجود عوامل خارجية ضاغطة مثل تراجع أسعار النفط بقوة والإحتمال الكبير لرفع سقف الدين والإتجاه إلى مرحلة ثالثة من التيسير الكمي في الولايات المتحدة مما سيخفض القوة الشرائية للدولار الأمريكي ويرفع أسعار السلع ويؤدي بدوره إلى تضخم.   يتبع