سريلانكا قد تستبدل الدولار في مدفوعات النفط الايراني بسبب العقوبات

Sun Feb 5, 2012 12:30pm GMT
 

كولومبو 5 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤولون في سريلانكا اليوم الأحد إن بلادهم قد تحاول الالتفاف على القيود التي تفرضها العقوبات الأمريكية على النفط الايراني عن طريق شرائه بعملة أخرى غير الدولار مقتدية في ذلك بالهند.

وتواجه سريلانكا أكبر التداعيات المحتملة للعقوبات التي تهدف إلى حرمان ايران من الدولارات التي تعتقد واشنطن أنها تستخدم في تمويل طموحات طهران النووية.

وتستورد سريلانكا 93 بالمئة من احتياجاتها النفطية من إيران ثاني أكبر منتج في أوبك ولا تستطيع مصفاتها الوحيدة التي تبلغ طاقتها الانتاجية 50 ألف برميل يوميا إلا تكرير النفط الايراني وثلاثة أو أربعة أنواع أخرى لا تتوفر في السوق.

وكان مساعد نائب وزير الخزانة الأمريكي لشؤون تمويل الارهاب لوك برونين توجه إلى كولومبو في زيارة استغرقت يوما واحدا يوم الخميس الماضي للقاء مجموعة من مسؤولي الحكومة السريلانكية لشرح الخيارات المتاحة والتداعيات المحتملة على سريلانكا.

وقال مسؤول حكومي كبير شارك في المحادثات مع برونين إن المسؤول الأمريكي اقترح حلا. وأبلغ المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه رويترز "لا أعرف ان كان عن قصد أو بشكل عارض لكنه قال انهم لا يقلقون سوى من الصفقات التي تتم بالدولار.. كان هذا تلميحا لنا."

وأضاف "يعطينا هذا خيار الدفع بالروبية الهندية أو عملات أخرى رغم أننا نفضل الدفع بالروبية السريلانكية."

س ج - م ح (قتص)