النفط يتراجع إلى 120 دولارا بفعل ديون أسبانية وبيانات صينية

Mon Apr 16, 2012 11:08am GMT
 

(لتحديث الأسعار مع تغيير المصدر)

لندن 16 ابريل نيسان (رويترز) - تراجع النفط إلى 120 دولارا للبرميل اليوم الإثنين مع تجدد المخاوف بشأن منطقة اليورو بفعل مشكلات ديون أسبانيا والقلق بشأن تباطؤ النمو في الصين مما دفع المستثمرين للإحجام عن المخاطرة.

وهبط مزيج برنت في العقود الآجلة 1.16 دولار إلى 120.05 دولار للبرميل بحلول الساعة 1010 بتوقيت جرينتش بعد أن نزل في وقت سابق عن مستوى 120 دولارا المهم.

وانخفض الخام الأمريكي الخفيف 19 سنتا إلى 102.64 دولار للبرميل مرتفعا من أدنى مستوى أثناء الجلسة عند 101.86 دولار.

وقال يوجين وينبرج محلل الطاقة لدى كومرتس بنك في فرانكفورت "يتسم المزاج العام بالإحجام عن المخاطرة بعد الأنباء من أسبانيا.

"بلغت فوارق مبادلات الإلتزام مقابل ضمان مستويات قياسية مرتفعة وتواجه البنوك الأسبانية صعوبات في جمع أموال من الأسواق وتلجأ إلى البنك المركزي الأوروبي وهذا يضغط على المعنويات."

وتجاوزت العائدات على السندات الأسبانية لأجل عشر سنوات ستة في المئة مما أثار قلق المستثمرين من عدم قدرة أسبانيا على السيطرة على عجز الميزانية.

وتأثرت أسعار النفط أيضا بالمخاوف من تراجع الطلب الصيني بعدما أظهرت بيانات يوم الجمعة نمو اقتصاد الصين في الربع الأول من العام بأبطأ وتيرة في نحو ثلاث سنوات.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)

(قتص)