محطة تحلية قد تجعل إسرائيل بلدا مصدرا للمياه

Tue Dec 6, 2011 3:11pm GMT
 

القدس 6 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - وقعت الشركة الوطنية للمياه في إسرائيل إتفاقية تمويل لإنشاء محطة لتحلية المياه قال مسؤولون إنها قد تتيح لإسرائيل التي تعاني من الجفاف تصدير المياه لجيرانها عند اكتمالها في 2013.

وقالت وزارة المالية الإسرائيلية في بيان اليوم الثلاثاء إن إيه.دي.إل التابعة لميكوروت المملوكة للدولة ستبني وتدير المحطة لمدة 25 عاما في مدينة أسدود الساحلية لتوفير 100 مليون متر مكعب من المياه المحلاة سنويا.

ويعاني ثلثا إسرائيل من الجفاف ولتفادي مزيد من الاستنزاف لمصادر المياه العذبة أصبحت إسرائيل رائدة عالميا في تحلية وإعادة تدوير مياه الصرف.

وستنضم محطة أسدود الجديدة إلى أربع منشآت أخرى للتحلية ستوفر بنهاية 2013 نحو 85 في المئة من استهلاك الأسر من المياه في البلاد.

وقال عوزي لانداو وزير البنية الأساسية الوطنية "سنتمكن في الأعوام القادمة من ... بيع المياه إلى جيراننا."

وقال البيان إن إيه.دي.إل أبرمت إتفاق تمويل المشروع مع بنك هبوعليم وبنك الاستثمار الأوروبي.

وقدرت وزارة المالية في وقت سابق تكلفة المحطة بنحو 1.5 مليار شيقل (400 مليون دولار) وستستخدم المحطة المياه من البحر المتوسط لتحليتها وقالت الوزارة إن المحطة ستوفر المياه بتكلفة 2.4 شيقل للمتر المكعب.

ع ر - م ح (قتص)