هبوط حاد في التضخم ببريطانيا مع انخفاض أسعار الوقود والملابس

Tue Jan 17, 2012 4:13pm GMT
 

لندن 17 يناير كانون الثاني (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية اليوم الثلاثاء أن التضخم في بريطانيا تراجع بشدة في ديسمبر كانون الأول مما يعزز توقعات بنك انجلترا المركزي بانخفاضه بشكل كبير في 2012 نظرا لهبوط أسعار الوقود والخصومات على الملابس.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن تضخم أسعار المستهلكين تراجع إلى 4.2 في المئة في ديسمبر من 4.8 في المئة في نوفمبر تشرين الثاني إذ تتسارع وتيرة الانخفاض منذ أن سجل أعلى مستوى خلال ثلاث سنوات في سبتمبر أيلول عند 5.2 في المئة. ويعد هذا أكبر هبوط بالمعدل السنوي منذ أبريل نيسان 2009 حينما كان يعاني الاقتصاد من ركود حاد.

ولايزال التضخم أعلى من المعدل الذي يستهدفه البنك المركزي عند إثنين في المئة لكن البنك يتوقع الوصول بالتضخم إلى أقل من الرقم المستهدف بنهاية 2012 حيث يضغط ضعف الاقتصاد على الأسعار إضافة إلى تضاؤل تأثير الزيادة في ضريبة المبيعات وأسعار الطاقة في 2011.

ويعد وجود دليل واضح على تراجع التضخم شرطا مسبقا يضعه أعضاء عديدون في لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي للموافقة على استئناف شراء أصول في إطار تيسير كمي.

ع ر - م ح (قتص)