مسؤول: العراق يحتاج لخفض مستوى انتاج النفط المستهدف

Tue Sep 27, 2011 5:37pm GMT
 

من أحمد رشيد

اسطنبول 27 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال رئيس لجنة الطاقة بالبرلمان العراقي اليوم الثلاثاء إن العراق يحتاج لخفض مستوى الطاقة الانتاجية المستهدف الذي اتفق عليه مع شركات نفطية أجنبية عند 12 مليون برميل يوميا إلى مستويات معقولة بصورة أكبر عند حوالي خمسة ملايين.

ويواجه العراق عضو أوبك الذي يحتاج للسيولة لاعادة بناء اقتصاده الذي مزقته الحرب ضغوطا لإعادة التفاوض مع شركات أجنبية والتخلي عن مستوى انتاج الخام المستهدف الذي من شأنه أن يضعه في منافسة مع السعودية.

وقال عدنان الجنابي رئيس لجنة الطاقة والنفط في البرلمان العراقي في مقابلة مع رويترز خلال قمة للطاقة في تركيا "اعتقد أننا بحاجة لمراجعة اهدافنا الانتاجية المستقبلية."

وأضاف "اعتقد انه سيكون من المعقول بصورة أكبر ان ننتج خمسة ملايين برميل يوميا لحين بدء مباحثات حصة أوبك."

وسعى العراق لفترة طويلة لزيادة الانتاج بعدما وقع عقودا مع شركات في 2009. لكن محللين استبعدوا تحقيق الهدف الذي حدده العراق بسبب قيود التصدير والبنية التحتية.

كان وزير النفط عبد الكريم اللعيبي قال في وقت سابق من الشهر إنه سيكون من الملائم بصورة أكبر تحديد هدف للطاقة الانتاجية عند ثمانية إلى 8.5 مليون برميل يوميا. وقال إن الحكومة مازالت تدرس الأمر وستتخذ قرارا بحلول العام المقبل حينما تفاتح الشركات بشأن اعادة التفاوض.

وقال الجنابي ايضا إن لجنة الطاقة البرلمانية لديها الان نسختان من مشروع قانون النفط والغاز الذي تأجل لفترة طويلة وإنها ستدرس النسختين للخروج بصيغة مقبولة.

وينظر لقانون النفط والغاز على أنه محوري بالنسبة للبلاد لجذب مزيد من الاستثمارات النفطية وتوفير اطار عمل قانوني مستقر للشركات الاجنبية. لكن نزاعات بشأن من يتحكم في الموارد النفطية حالت دون اقرار القانون.   يتبع