الألغام تعوق أنشطة نابورس لحفر آبار البترول في العراق

Thu Jul 28, 2011 7:59am GMT
 

سان فرانسيسكو 28 يوليو تموز (رويترز) - تعول نابورس اندستريز على أعمال حفر آبار النفط والغاز في السعودية والعراق لدعم النمو في العام القادم لكن أكبر مقاول لحفارات الحقول البرية في العالم يواجه عراقيل صعبة ولاسيما في العراق.

وقال جين ايزنبرج خبير الصناعة الذي يدير نابورس إن نقص المعدات والعمالة الماهرة هو تحد كبير في العراق إضافة إلى إرث سنوات طويلة من الحرب هناك.

وقال الرئيس التنفيذي للمحللين في مكالمة لمناقشة النتائج الفصلية للشركة التي مقرها في برمودا "في بعض الحالات تعين علينا أن ننتظر لحين إزالة الألغام قبل بدء العمل."

وتتوقع نابورس بدء تشغيل خمسة من حفاراتها في العراق بنهاية العام الحالي وأن يتضاعف العدد في 2012.

وأرجع ايزنبرج الفضل في تجاوز كثير من التحديات اللوجستية إلى الجهود المتواصلة والمباشرة لرئيس نابورس انترناشونال سيجفريد مايزنر. وقال "لقد أمضى وقتا طويلا هناك وهو ما بدأ يؤتي ثماره."

وفي حين لم يذكر أسماء أي عملاء كانت نابورس قالت العام الماضي إن شراكتها مع شركة الحفر العراقية ستفتح المجال أمام الفوز بعقود في ذلك البلد.

أ أ - م ح (قتص)