اليورو يتراجع بفعل تصريحات لساركوزي والأنظار على أسبانيا

Wed Apr 18, 2012 9:25am GMT
 

لندن 18 ابريل نيسان (رويترز) - تراجع اليورو أمام الدولار اليوم الأربعاء بعدما قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إن ارتفاع العملة الموحدة يضر المصدرين مطالبا بمناقشة سعر الصرف مع البنك المركزي الأوروبي ومن المنتظر أن يظل اليورو تحت ضغط مع استمرار قلق المستثمرين بشأن مشكلات أسبانيا المالية.

وعزا تجار تراجع العملة الأوروبية الموحدة إلى عمليات بيع من مستثمرين سويسريين بعد تصريحات ساركوزي.

وانخفض اليورو لأدنى مستوى أثناء الجلسة عند 1.3087 دولار متراجعا نحو 0.3 في المئة عن الاغلاق السابق مبددا المكاسب المتواضعة التي حققها في الجلسة السابقة.

وقال تجار إن اليورو قد يتعرض لمزيد من الضغط قبيل مزاد لسندات أسبانية غدا الخميس حيث من شأن ضعف الطلب وارتفاع العائدات أن يؤدي لتفاقم المخاوف بشأن المركز المالي الهش لأسبانيا.

وينتظر المتعاملون أيضا مزادا لسندات ألمانية لأجل عامين اليوم وقال بعض المحللين إن المزاد قد يواجه صعوبات في اجتذاب طلب قوي نظرا للعائدات المنخفضة للغاية لكن من غير المرجح أن يكون له تأثير قوي على اليورو.

وارتفع الدولار 0.5 في المئة مقابل الين إلى 81.26 ين وتشبث اليورو أيضا بمكاسبه أمام العملة اليابانية وزاد 0.3 في المئة إلى 106.44 ين.

وهبط الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى أثناء الجلسة أمام نظيره الكندي متراجعا 0.2 في المئة إلى 0.9883 دولار كندي.

واستقر الدولار الاسترالي عند نحو 1.0392 دولار أمريكي.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)