حكومات الاتحاد الأوروبي تتفق على عقوبات مالية جديدة على سوريا

Mon Nov 28, 2011 1:30pm GMT
 

بروكسل 28 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال دبلوماسي بالاتحاد الأوروبي إن حكومات الاتحاد اتفقت اليوم الاثنين على فرض عقوبات مالية إضافية على حكومة الرئيس السوري بشار الأسد بسبب حملة قمع ضد محتجين يطالبون بالديمقراطية.

وتشمل الإجراءات الجديدة حظرا على الدعم المالي طويل الأجل للتجارة عدا الغذاء والدواء وعلى القروض الموجهة إلى الحكومة سواء القروض الثنائية أو المقدمة من خلال مؤسسات مالية دولية.

وبموجب الاجراءات الجديدة التي سيقرها رسميا وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يوم الخميس سيحظر أيضا على شركات دول الاتحاد التعامل في سندات الحكومة السورية.

وستمنع البنوك السورية من فتح فروع في دول الاتحاد الأوروبي أو الاستثمار في بنوك أوروبية.

وقال الدبلوماسي مشترطا عدم نشر هويته "تهدف كل تلك الإجراءات إلى قطع التدفقات المالية عن الحكومة السورية."

ويضيف القرار 12 شخصا و11 كيانا على الأقل إلى قائمة الأشخاص والمؤسسات والشركات المستهدفة بقرارات سابقة لتجميد الأصول وحظر السفر من جانب الاتحاد الأوروبي.

أ أ - م ح (قتص) (سيس)