اليورو يتراجع لأدنى مستوى في 10 سنوات أمام الين

Thu Dec 29, 2011 10:09am GMT
 

لندن 29 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - تراجع اليورو لأدنى مستوى في عشر سنوات أمام الين وفي نحو عام مقابل الدولار اليوم الخميس في ظل قلق المستثمرين قبيل مزاد لبيع سندات إيطالية.

وشهدت السوق تعاملات ضعيفة مع انتظار المستثمرين مزاد لبيع سندات إيطالية بقيمة تصل إلى 8.5 مليار يورو تتضمن شرائح جديدة من السندات القياسية لأجل ثلاث وعشر سنوات.

وقال كارل هامر محلل العملات لدى إس.إي.بي في ستوكهولم "تحتاج إيطاليا إعادة تمويل ضخمة في أوائل العام القادم وهذا ما يقلق الأسواق."

وتتوقع إس.إي.بي أن يهبط اليورو إلى 1.25 دولار في الربع الأول من 2012. إلا أن هامر قال إن تدفقات نهاية العام تميل لأن تكون سلبية تجاه الدولار ويمكن أن يهدئ ذلك من هبوط اليورو أمام العملة الأمريكية قبل مطلع العام بينما أشار تجار إلى طلب من جانب المصدرين في منطقة اليورو على شراء العملة الأوروبية.

وهبط اليورو 0.1 في المئة إلى 1.2922 دولار بعدما سجل 1.2887 دولار في المعاملات الآسيوية وهو أدنى مستوى منذ العاشر من يناير كانون الثاني حينما انخفض اليورو لأقل مستوى في 2011 عند 1.2860 دولار.

وأمام العملة اليابانية تراجع اليورو لأدنى مستوى في عشر سنوات عند 100.33 ين على منصة التعاملات الالكترونية إي.بي.إس بفعل عمليات بيع من جانب مستثمرين أفراد ومصدرين يابانيين بينما تضخمت حركة العملة لضعف السيولة في نهاية العام.

وساهم هبوط اليورو في صعود مؤشر الدولار إلى 80.729 مقتربا من أعلى مستوى في 11 شهرا البالغ 80.730 المسجل في منتصف ديسمبر كانون الأول. وبلغ الدولار في أحدث معاملة 80.524.

وتراجع الدولار 0.25 في المئة إلى 77.71 ين.

ع ر - م ح (قتص)