الهيئة المصرية للبترول تؤجل شحنات نفتا بعد حريق في مصفاة

Thu Apr 19, 2012 10:27am GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

سنغافورة 19 ابريل نيسان (رويترز) - قال مسؤولان من الهيئة المصرية العامة للبترول اليوم الخميس إن الهيئة أرجأت شحنات نفتا كان من المقرر تحميلها في ابريل نيسان بعد اندلاع حريق في شركة النصر للبترول بالسويس يوم السبت الماضي.

وقال المسؤولان اللذان طلبا عدم الكشف عن هويتهما إذ ليس من المسموح لهما الحديث مع الإعلام إن الهيئة الحكومية سترجيء شحنتين من النفتا كان مقررا تحميلهما في النصف الثاني من ابريل من السويس إلى مايو أيار أو يونيو حزيران.

وقالا إن شحنة ثالثة من النفتا كان من المقرر تحميلها مطلع الأسبوع عندما اندلع الحريق في شركة النصر للبترول الحكومية في السويس تم تحميلها بالفعل بعد إخماد الحريق.

وأضاف المسؤولان إن واردات الديزل والبنزين لن تتأثر وأن الهيئة لا تواجه في الوقت الحال أي طلبات فورية إضافية.

وقال تاجر إن من المتوقع أن تطرح الهيئة الشهر المقبل مناقصة لشراء منتجات نفطية للفترة بين يوليو تموز إلى ديسمبر كانون الاول وربما تطلب كميات كبيرة.

ورجح تاجر من شمال آسيا أن يكون لتأجيل شحنات النفتا تأثير على السوق الآسيوية.

وأردف "تصدر السويس ما بين 60 و90 ألف طن من النفتا لآسيا لذا سيكون هناك تأثير إذا لم نحصل على هذه الشحنات في أبريل ... تأتي خسارة شحنات أبريل في وقت تقل فيه شحنات مايو بسبب الشحنات الأوروية المحدودة التي ستصل الشهر المقبل."

وأضاف التجار أن من المستبعد حدوث انفراجة في سوق النفتا التي تعاني نقصا في الامدادات قبل يونيو.   يتبع