استمرار احتجاج عمال الواحة للنفط الليبية للأسبوع السابع

Wed Oct 19, 2011 1:19pm GMT
 

طرابلس 19 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أبلغ عمال بشركة الواحة للنفط لرويترز اليوم الأربعاء أنهم مستمرون في الاحتجاج للأسبوع السابع بعدما ألغى وزير النفط والمالية المؤقت اتفاقا لاقالة رئيس مجلس إدارة الشركة.

والواحة للنفط مشروع مشترك بين المؤسسة الوطنية للنفط وشركات كونوكو فيليبس وماراثون وأميرادا هيس الأمريكية وكانت تضح نحو ربع انتاج ليبيا من النفط قبل الحرب التي أطاحت بالزعيم الليبي معمر القذافي.

وقال العمال الذين يتظاهرون خارج مكتب الوزير إنه لا يمكنهم العودة إلى حقول النفط التي دمرتها الحرب في ظل الادارة الحالية التي يتهمونها بالتعاون مع القذافي.

ولم يتسن الاتصال بالمؤسسة الوطنية للنفط على الفور للتعليق.

وقال العمال انه جرى العدول عن وعد مبدئي بابعاد رئيس مجلس الإدارة بشير الأشهب ونائبه أمس.

وأعربوا عن اعتقادهم بأن الأشهب داخل مبنى الوزارة في اجتماع مغلق مع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ووزير المالية والنفط.

وقال أحمد محمودي ـحد منظمي الاحتجاج "لا يريد الناس إضاعة الوقت. نحن جاهزون للعودة للصحراء ويمكن أن نكون هناك خلال أسبوع" وتعهد بمواصلة الاحتجاح لحين تلبية المطالب بتولي إدارة جديدة.

ه ل - م ح (قتص)