الاضطراب السياسي يدفع المؤشر الكويتي لأدنى مستوى في 7 سنوات

Mon Jan 9, 2012 3:39pm GMT
 

من ماثيو سميث

دبي 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - هبط مؤشر الأسهم الكويتية ‪ .KWSE‬ لأدنى مستوى في سبع سنوات اليوم الإثنين مع تراجع أسهم البنوك في ظل تشاؤم المتعاملين بشأن الاقتصاد المحلي وسط الاضطراب السياسي الذي يجتاح سادس أكبر بلد مصدر للنفط في العالم.

وانخفض سهم بنك الكويت الوطني 1.8 في المئة وسهم بيت التمويل الكويتي 1.1 في المئة.

وتراجع المؤشر 0.6 في المئة مسجلا أقل إغلاق منذ أغسطس آب 2004. وهبط المؤشر ثلاثة في المئة منذ أن حل أمير الكويت البرلمان في السادس من ديسمبر كانون الأول عقب احتجاجات ضد رئيس الوزراء.

وقال متعامل كويتي طلب عدم الكشف عن هويته "يبدو أن جميع المستثمرين يبيعون اليوم.. لا تزال هناك مشكلات سياسية في الكويت ولا يبدو أن الحكومة تفعل شيئا لدعم الاقتصاد لذا يتوخى المستثمرون الحذر."

وتوقع المتعامل أن يواصل المؤشر هبوطه من إغلاق اليوم عند 5694 نقطة ليكون مستوى الدعم التالي عند 5380 نقطة.

وأضاف "لست متفائلا.. ليست هناك أسهم جيدة بما يكفي لشرائها لأنه حتى مع الاعتقاد بأن قيمها العادلة أعلى من أسعار اليوم فإنها ستواصل الهبوط."

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‭.TASI‬ من أعلى مستوى في خمسة أشهر الذي سجله أمس الأحد مع تريث المستثمرين انتظارا لنتائج الشركات التي من المنتظر اعلانها في غضون 15 يوم عمل من بداية عام 2012.

وقال هشام تفاحة رئيس إدارة الأصول بمجموعة بخيت الاستثمارية "بالنسبة للبنوك الكبيرة أتوقع زيادة متواضعة من خمسة إلى ستة بالمئة في الأرباح مقارنة مع الربع الثالث بينما أشك في أن تحقق شركات البتروكيماويات أي زيادة عن نتائجها القياسية في الربع الثالث نظرا لانخفاض أسعار السلع الأولية."   يتبع