النحاس يهبط لأدنى مستوى في 9 أشهر ونصف بفعل مخاوف أزمة منطقة اليورو

Mon Sep 19, 2011 5:27pm GMT
 

لندن 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - هبطت أسعار النحاس لأدنى مستوى في تسعة أشهر ونصف اليوم الإثنين بعد أن خفض المستثمرون تعرضهم للأصول المنطوية على مخاطر في أعقاب تنامي التوترات بفعل إخفاق صانعي السياسة في احتواء أزمة ديون منطقة اليورو ومع زيادة مخاطر تخلف اليونان عن سداد ديونها.

وانخفض النحاس تسليم ثلاثة أشهر في بورصة لندن للمعادن إلى 8323 دولارا للطن مسجلا أدنى مستوى منذ أواخر نوفمبر تشرين الثاني من العام الماضي. وأغلق المعدن الذي يستخدم في صناعة الأسلاك الكهربائية ولاغراض البناء عند 8364 دولارا للطن منخفضا نحو أربعة في المئة عن إغلاق يوم الجمعة حينما بلغ 8696 دولارا.

وفي انعكاس لتنامي الإحجام عن المخاطرة تراجعت الأسهم الأوروبية بحدة مع زيادة القلق من احتمال تخلف اليونان عن سداد ديونها في غضون أسابيع إذا لم تلتزم بإجراءات تقشفية صارمة بطلب من المقرضين الدوليين.

وفقدت أسعار النحاس نحو 16 في المئة من قيمتها منذ أوائل أغسطس آب وهي نفس نسبة الخسائر تقريبا التي تكبدها مؤشر يوروفرست 300 ‪.FTEU3‬ لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى مع تراجع الإقبال على المخاطرة.

وشكل صعود الدولار مزيدا من الضغوط على المعادن الأساسية حيث يجعل الدولار القوي السلع الأولية أكثر كلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وتراجع النيكل إلى 21 ألف دولار للطن من 21510 دولارات.

وهبط القصدير إلى 22710 دولارات للطن من 23100 دولار.

وانخفض الألومنيوم إلى 2340 دولارا للطن من 2380 دولارا.

ع ر - م ح (قتص)