السعودية وقطر مستعدتان لامداد اليابان بمزيد من النفط

Mon Jan 9, 2012 5:27pm GMT
 

(لاضافة تعليقات من وزارة الخارجية اليابانية)

الدوحة 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - أفادت تقارير أن السعودية وقطر على استعداد لإمداد اليابان بمزيد من النفط في حالة حدوث نقص بسبب عقوبات جديدة يفرضها الغرب على إيران.

وتدرس اليابان خفض وارداتها من النفط الإيراني للإعفاء من العقوبات الأمريكية على إيران بسبب برنامجها النووي.

ويقوم وزير الخارجية الياباني كويتشيرو جيمبا بزيارة تركيا ودول الخليج منذ أواخر الأسبوع الماضي. وقال محللون إن طوكيو ستسعى للحصول على تطمينات من مزوديها الخليجيين بتعويض الخسارة المحتملة للنفط الايراني.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية اليابانية اليوم ان اليابان لم تطلب فعليا من قطر الحصول على مزيد من النفط لكن وزير الخارجية جيمبا قال أمس الأحد إن قطر ستمد اليابان بالنفط الذي تحتاجه.

وقال ماسارو ساتو نائب المتحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية في افادة صحفية بالعاصمة القطرية الدوحة "لم نقدم طلبا فعليا لقطر. نحن لا نعرف ما إذا كنا سنحتاج لنفط اضافي الان.

"لكن لدينا اتفاق غير رسمي مع قطر للمساعدة في الوفاء بالاحتياجات اليابانية والمساعدة في ضمان استقرار الاسعار."

وقطر منتج صغير للنفط بمنظمة أوبك وتبلغ طاقتها نحو 800 ألف برميل يوميا.

وتستورد اليابان نحو عشرة بالمئة من نفطها الخام من قطر وتسعة بالمئة من إيران وما بين 24 و25 في المئة من الإمارات العربية المتحدة.   يتبع